تطورات جديدة في “مجزرة مكناس” التي راح ضحيتها 3 أشخاص

آخر تحديث : الأربعاء 13 مارس 2019 - 11:32 مساءً
2019 03 13
2019 03 13

زايو سيتي:

قضت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن مكناس، تمديد مدة الحراسة النظرية لسبعيني متهم بقتل أختيه وابن إحداهما المطلقة بسبب خلافات لم يتم الكشف عنها لحدود الساعة.

وكانت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة مكناس، بتنسيق مع الفرقة الوطنية للشرطة القضائية، نهاية الأسبوع الماضي، من توقيف شخص يبلغ من العمر 70 سنة، من ذوي السوابق القضائية في الجرائم العنيفة، ذلك للاشتباه في ارتكابه لجريمة القتل العمد التي ذهب ضحيتها ثلاثة أفراد من أسرته.

وذكرت المديرية العامة للأمن الوطنين في بلاغ، أن مصالح الأمن كانت قد باشرت يوم الجمعة الماضي إجراءات المعاينة الميدانية لجثت الضحايا، وهم شقيقتان تبلغان من العمر 56 و60 سنة وابن إحداهما البالغ من العمر 21 سنة، والتي عثر عليها بمنزلهم بحي الوحدة، حيث أكدت المعطيات الأولية للبحث تعرضهم لاعتداء قاتل باستعمال السلاح الأبيض.

وأضاف المصدر ذاته أن الأبحاث والتحريات التي باشرتها مصالح الشرطة القضائية بمحيط الضحايا، مدعومة بالخبرات التقنية والعلمية الضرورية، مكنت من تحديد هوية المشتبه فيه الرئيسي، وهو شقيقهن الأكبر، حيث عثر بحوزته على ملابس تحمل آثارا بيولوجية ودماء تخص إحدى الضحايا، فضلا عن مبلغ مالي يشتبه في قيامه باستخلاصه باستعمال بطاقة بنكية تخص الضحية الأخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.