20 مليارا لإنارة الجماعات القروية بجهة الشرق

آخر تحديث : الأربعاء 9 يناير 2019 - 9:55 مساءً
2019 01 09
2019 01 09

عبد المجيد أمياي:

كشف مجلس جهة الشرق خلال تدشين مجموعة من المشاريع التنموية يوم السبت الماضي، بمدينة جرسيف، من طرف عبد النبي بعوي، رئيس مجلس جهة الشرق، وحسن بن الماحي، عامل إقليم جرسيف، بحضور نواب رئيس الجهة وأعضاء مجلس الجهة المنتمين للإقليم، ورؤساء الجماعات ورؤساء المصالح اللاممركزة، أن قيمة اتفاقية كهربة العالم القروي التي تربط المجلس مع المكتب الوطني للكهرباء بلغت 200 مليون درهم.

وكشف بلاغ للمجلس ، أنه 
جرى تقييم برنامج كهربة العالم القروي بجهة الشرق، الذي ينجز في إطار اتفاقية شراكة بين مجلس الجهة والمكتب الوطني للماء والكهرباء، بقيمة مالية تزيد عن 200 مليون درهم، والذي استفادت منه جميع أقاليم الجهة.

ووفق ما نقله البلاغ عن رئيس الجهة، فإن إقليم جرسيف الذي كان يعرف خصاصا كبيرا في قطاع الكهرباء، استفاد من أزيد 
من 98 مليون درهم، فيما يخص كهربة العالم القروي، مما يمثل حصة 50 في المائة من القيمة المالية لبرنامج كهربة العالم القروي على صعيد جهة الشرق.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن نسبة كهربة العالم القروي بإقليم جرسيف، انتقلت من 85 في المائة إلى 96 في المائة،
 وذلك بزيادة 11 في المائة 
في ظرف سنتين.

وبالإضافة إلى مشاريع كهربة العالم القروي، 
عرفت جماعة هوارة أولاد رحو، تدشين طريق بدوار الطرش، وتقديم جميع المشاريع 
المنجزة والتي في طور الانجاز، التي أعطى انطلاقتها مجلس جهة الشرق.

وكشف رئيس الجهة عن أن مجلس جهة الشرق استثمر أزيد من 240 مليون درهم، في مشاريع مختلفة بإقليم جرسيف، بالإضافة إلى أزيد من 250 مليون درهم، في إطار شراكات مع قطاعات أخرى.

وفي إطار تقديم حصة إقليم جرسيف من المشاريع التي يشرف على تمويلها مجلس الجهة، أسوة بباقي الأقاليم، تم الوقوف على برنامج الطرق المنجزة والتي توجد في طور البرمجة والتمويل بمختلف الجماعات، وتوسيع العرض التربوي وإنجاز ملاعب القرب المبرمجة في جميع الجماعات وتأهيل مراكز بعض الجماعات وبرنامج تطهير السائل.

وفي السياق نفسه، انخرط مجلس جهة الشرق في برنامج لتعبيد الطرقات والمسالك الطرقية في جماعات الأقاليم الثمانية التي تعرف خصاصا كبيرا على مستوى الطرق القروية، وبالخصوص إقليم الدريوش، وهو البرنامج الذي يتم بالاتفاق مع الجماعات القروية المعنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.