استغرب عندما اقرأ مقالا مثل هذا .تنظيم ملتقى وطني للعدو الريف لفائدة تلاميذ المؤسسات التعليمية.اي تلميذ واي عدو ريفي واي نتائج .انا حسب دراية الميدانية وممارستي لمدة سنوات.فالعداء يكون له علم بالملتقى قبل شهر من تاريخ المنافسة ليجري استعداداته..ونحن يعجبنا الاسم فقط -الملتقى- لا يهمنا النتائج.والانخراط.والاستمرارية .وهذا دليل على عدم خبرة اللجنة وجودة المنتوج المقدم ………..