شكاية ضد أعضاء بجماعة رأس الماء وهؤلاء يعتبرونها محاولة لتشتيت الأغلبية

آخر تحديث : الإثنين 20 سبتمبر 2021 - 6:44 مساءً
2021 09 19
2021 09 20

زايوسيتي

انتقلت عناصر من الدرك الملكي بزايو صوب مدينة رأس الماء، من أجل تسليم استدعاءات لعدد من الأعضاء الجماعيين الذين تمكنوا من الفوز بمقعد جماعي برسم انتخابات 08 شتنبر الأخيرة.

وعلمت زايوسيتي أن أحمد الجيلالي، نجل الرئيس السابق لرأس الماء، الصبحي الجيلالي، هو صاحب الشكاية، التي مما جاء فيها “أن المشتكى بهم تلقوا أموالا من أجل التصويت على مرشح معين، وإخفاء مرشحين قسرا والتأثير عليهم بخصوص مسألة اختيار الرئيس”.

واعتبر أحد المشتكى بهم في اتصال لزايوسيتي به، “أن الشكاية كيدية تهدف إلى تشتيت الأغلبية التي اجتمعت من أجل مصلحة رأس الماء، وصاحبها يعلم أنها ستقف عند حدود الاستماع للأعضاء، لا غير”. بحسب تعبيره.

وتجدر الإشارة إلى أن أحمد الجيلالي، المنتمي لحزب الاستقلال، يود العودة لرئاسة رأس الماء، بينما اجتمع أغلبية الأعضاء واتفقوا على انتخاب هشام أديب، عن حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، رئيسا جديدا”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.