أحمد بن عيسى.. مرشح بزايو خسر مقعدا جماعيا رغم الحصول على 223 صوتا

آخر تحديث : الثلاثاء 14 سبتمبر 2021 - 4:55 مساءً
2021 09 13
2021 09 14

زايوسيتي

بعد كل عملية انتخابية يتم تسليط الضوء على الأسماء الفائزة، وعدد الأصوات التي حصلت عليها، لكن في أغلب الأحيان ننسى المرشحين الذين لم يوفقوا في الظفر بمقعد جماعي، رغم حصولهم على أصوات هائلة.

هذا ما حصل مع الشاب أحمد بن عيسى، مرشح حزب التجمع الوطني للأحرار للانتخابات الجماعية بزايو، الذي حصل على عدد أصوات لم يحصل عليها أغلب الفائزين بالمدينة.

تقدم أحمد للترشح بالدائرة 6، الواقعة بحي مارشال، وهو على علم أن مرشح تلك الدائرة باسم حزب الاستقلال ولج اللعبة فائزا، لكن كان الأمل يحدوه في تحقيق مفاجأة انتخابية كبرى.

رصيد أحمد بن عيسى الكبير هو شعبية حزب التجمع بالحي، فكان أن بدا للعموم أن “الحمامة” لها أنصار كثر، ما دفع منافسيهم لبذل قصارى الجهد وتفادي أي نتيجة عكسية.

حصل أحمد على 223 صوتا، لكن منافسه حصل على أصوات أكثر، لكنه اُعتبر فائزا في نظر أنصار التجمع، بل حتى في نظر المتابعين للشأن المحلي.

ما حققه أحمد من أصوات لم يتجاوزه إلا مرشحيْن اثنين ظفرا بمقعد جماعي، فيما الآخرون تمكنوا من النجاح بعدد أصوات أقل، ليكون صاحب المرتبة الثالثة من حيث عدد الأصوات بزايو.

ترقبوا مقالات أخرى عن أسماء ترشحت للانتخابات بزايو، سواء الناجحة أو الخاسرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات4 تعليقات

  • بطل في زمن قل فيه الابطال وقف صامدا الى اخر رمق وحارب كل الاغراءات والضغوطات
    والتحية كل التحية لمثل هؤلاء الشباب الخدوم لأبناء حيه واللتي تعتبر الأصوات التي حصل عليها تاج فوق رأسه
    واقول له مازلت في بداية الطريق اخي احمد وهذه ليست نهاية المسار

  • السلام عليكم ،ليس بهذه الطريقة نفسر الأمور بل نقارن بالنسبة المئوية من عدد المسجلين أو عدد المصوتين .مثلا مصطفى حصل على 170صوت من أصل 250 وفاز ،أما سعيد حصل على
    260 من اصل 600 ورسب. الظاهر ان عدد المصوتين على سعيد اكبر .لكن عندما نعود إلى النسبة مصطفى حصل على 68,4% أما سعيد حصل على 43,3%.مالكم كيف تحكمون؟..

  • كما نسيتم المرشح الأنسب وهو في خدمة الساكنة زايو وضواحيها هو الشاب محمد رحو الاطار الصحي الذي كنا عقدنا عليه الامل سيكون مثل من يظرب عصفورين بحجرة واحدة ونرجو منه ان يكون وافيا في خدمة ابنا مدينة زايو أمام كل الاكراهات .

  • الصندوق المقدس
    حكايته ذكرتني بما حصل في ايران في منتصف التسعينات.حين قام رئيس الوزراء حينها محمد مصدق بتاميم شركات النفط وكانت متجها نحو الرئاسة الا ان المصالح الامريكية والبريطانية دعمت نظام الشاه الفاسد وطالبت بعزل مصدق حينها قام الشعب بالثورة مطالبا برحيل الشاه وبقاء مصدق واجريت انتخابات ..لكن فاز…فاز الشاه والقي القبض على مصدق ووضع تحت الاقامة الجبرية الى ان مات
    الشاهد ان احد بسطاء الشعب قام بتقبيل صندوق الانتخابات ولما سئل عن ذلك قال انه صندوق مقدس الشعب صوت لصالح مصدق والنتائج كانت لصالح الشاه افليس صندوقا مقدسا يحتاج التقديس
    فما أكثر الصناديق المقدسة في بلادنا وما اندر الناس البسطاء الذين لهم فهم ثاقب
    مل عام والناخبون بألف خير!