وزير الدفاع الأسبق خوسي بونو يصف “أعداء المغرب” في اسبانيا بالأغبياء

آخر تحديث : الإثنين 14 يونيو 2021 - 6:21 مساءً
2021 06 14
2021 06 14

اعتبر خوسيه بون، وزير الدفاع الأسبق في اسبانيا، أن اللقاء المنتظر بين رئيس الحكومة بيدرو سانشيز والرئيس الأمريكي جو بايدن على هامش قمة حلف الناتو، لقاء “مهم جدا”، وطالب بالحديث مع كبير البيت الأبيض بثقة وصرامة.

ويرى الوزير السابق أن العلاقات بين إسبانيا والولايات المتحدة لا تقل أهمية عن العلاقات بين إسبانيا والمغرب أو أكثر منها، حيث صرح للقناة الاسبانية السادسة “لا سيكستا” قائلا: “لا أنتهك أي سر بالقول إن العشرات من الهجمات القاتلة تجنبتها إسبانيا بفضل المخابرات المغربية “.

ثم طالب بضرورة إقامة علاقة جيدة مع المغرب مشددا على أن الرباط تعاملت بطريقة جيدة وبإخلاص في القضايا الأمنية.

وقال إن التعامل بسوء مع المغرب هو نموذج للأغبياء في إسبانيا، داعيا إلى حل المشاكل بحسن النية والتفاهم وبذل كل جهد ممكن لاستعادة الثقة.

لكن وزير الدفاع الأسبق، خوسي بونو، أيد موافقة حكومة بيدرو سانشيز على إدخال زعيم جبهة البوليساريو للاستشفاء في إسبانيا، قائلا إنه : لا يمكن رفض طلب المساعدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.