غلق وزيد غلاق ثم اضف اغلاق الى اغلاق دون سابق انذار لانه اسهل طريقة للاستراحة من مشقة الاشتغال وبعد نوم عيق يستفيق المسؤول مرة اخرى ويعلن اغلاق هذه الحكومة الموقرة بقيادة هذه النخبة التي لا تعرف الا الاغلاق
العالم تسجل ءلاف الحالة والحياة اصبحت افضل مما كانت عليه حتى اقتصادها اصبح ينتعش شيئا فئيئا اما في هذا البلد نسال الله ان يفرج عنا في اقرب الاجال