جريمة بشعة.. سبعيني يقتل ابنه ويدفنه داخل منزله بالفقيه بنصالح

آخر تحديث : الخميس 29 أبريل 2021 - 11:51 مساءً
2021 04 29
2021 04 29

اهتزت منطقة تيكيوين اليوم الخميس، على وقع جريمة قتل بشعة، راح ضحيتها شاب في الثلاثينيات على يد والده بدوار “ولاد سي بلغيت” ضواحي الفقيه بن صالح.

وحسب المعطيات المتوفرة ، فقد أقدم الأب “المشتبه فيه” على قتل ابنه ودفنه في باحة المنزل في ظروف لازالت غامضة؛ قبل أن يتم اكتشاف الجريمة من طرف عناصر الدرك الملكي بعد شكاية لشقيقة الهالك.

وأضاف المصدر ذاته، أن الهالك يبلغ من العمر 35 سنة، عثر على جثته داخل حفرة أمام منزل عائلة المشتبه فيه؛ فيما رجحت المصادر نفسها أن تكون الجريمة بسبب زنا المحارم.

وعرف مكان الحادث، استنفارا لمختلف السلطات وعناصر الدرك الملكي، حيث جرى فتح تحقيق حول الحادث تحت إشراف النيابة العامة المختصة، واستخراج جثة الهالك ونقلها إلى مستودع الأموات بالمستشفى الجهوي ببني ملال، من أجل إخضاعها لتشريح طبي لتحديد أسباب الوفاة.

من جهته، لم يبد الأب المشتبه فيه أي مقاومة لعناصر الدرك الملكي، حيث أرشدهم إلى مكان تواجد الجثة؛ فيما تم إيداعه رهن تدابير الحراسة النظرية لفائدة البحث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.