لتصحيح المعلومة لصاحب المقال الشخص اللذي توفي هو شيشاني من (الشيشان) نعم لقد هاجموه في سيارته تلقى ضربات قوية و خصوصا في الرأس رغم ذلك تمكن من الهروب بعد بضعة أمتار اصطدم بسيارة كانت مركونة في الشارع وهناك قامو بإطلاق النار عليه بسلاح كلاشنيكوف.
لتذكير هذه مجموعة من الأكراد ضد الشيشانين.