“استئنافية الحسيمة تخفف الحكم على ناشط في “حراك تماسينت

آخر تحديث : الأربعاء 3 مارس 2021 - 11:15 صباحًا
2021 03 02
2021 03 03

سارة الطالبي

خففت استئنافية الحسيمة، اليوم الثلاثاء، حكمها على ناشط في لجنة “الحراك الشعبي بتماسينت”.

وقالت مصادر إن محكمة الاستئناف بالحسيمة قررت اليوم الثلاثاء، تخفيف الحكم الابتدائي الصادر في حق المعتقل جواد أمغار، من عامين الى عام وثمانية أشهر.

السلطات ببلدة تماسينت التابعة لإقليم الحسيمة، كانت قد اعتقلت الناشط جواد أمغار يوم 13 يناير الماضي، على خلفية نشاطه الاحتجاجي ضمن لجنة “الحراك الشعبي بتماسينت”، وتوبع بتهم عديدة من بينها “التحريض على العصيان، وإهانة رجال القوة العمومية وموظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم، بالإضافة إلى التحريض ضد الوحدة الترابية للمملكة..”.

وأثار اعتقال جواد أمغار جدلا حقوقيا في مدينة الحسيمة، حيث أعاد إلى الأذهان شبح الاعتقالات في صفوف ناشطي “الحراك”؛ ودعت الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرعا الحسيمة وامزورن، إلى “إطلاق سراح امغار وباقي معتقلي حراك الريف وكافة المعتقلين السياسيين، بالإضافة إلى معتقلي الراي بالبلاد”.

الحكم الابتدائي على أمغار كان موضوع احتجاجات في منطقته، حيث نظم عدد من المواطنين في تماسينت، مسيرة احتجاجية، للمطالبة بإطلاق سراحه، تنديدا بما اعتبروه وضعا اقتصاديا، واجتماعيا صعبا تعرفه المنطقة.

التضامن مع أمغار كان دوليا كذلك، حيث وصف المرصد الأورومتوسطي الحكم عليه بـ”التعسفي”، فأدان الحكم، مؤكدا أنه صدر “على خلفية إدانة أمغار بتهم تتعلق بممارسة حقه في التجمع السلمي، والتعبير عن الرأي”، داعيا السلطات إلى إطلاق سراحه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.