سلطات تاوريرت تزين المدينة بمجسمات فنية -صور

آخر تحديث : الأربعاء 27 يناير 2021 - 11:16 صباحًا
2021 01 26
2021 01 27

رفعت سلطات مدينة تاوريرت، خلال حفل نظم الاثنين 25 يناير 2021، اللثام عن مجسم فني يجسد عبارة “أحب تاوريرت”، يتوسط إحدى الساحات بالمدخل الشرقي للمدينة.

المجسم الذي دشنه عامل إقليم تاوريرت، العربي تويجر، بحضور رجال السلطة المحلية والمنتخبين، أنجزه الفنان التشكيلي عبد القادر بلبشير، بشراكة مع جماعة تاوريرت، وأحد أعيان المدينة، يأتي حسب بلبشير في إطار سلسلة أعمال تهدف إلى “تزيين المدينة، وإعطاء فضاءاتها بعدا جماليا وفنيا، يليق بتاريخها الممتد على عشرات السنوات”. وعلم أن مجسم “أحب تاوريرت”، الذي تم تثبيته فوق مائدة من البرونز الخالص يبلغ وزنه ثلاثة أطنان وطوله ثمانية أمتار وارتفاعه متر ونصف، رصدت له ميزانية قدرها 50 ألف درهم.

حفل الكشف عن المجسم، شهد أيضا تدشين عمل فني آخر تمثل في إنارة برجين من أشعة “الليزر”، تم تشييدها فوق إحدى مرتفعات المدينة الملقبة بـ”مدينة 44 والي”.

وقال الفنان التشكيلي عبد القادر بلبشير إن الهدف من هذا العمل يبقى “نقل مدينة تاوريرت ومحيطها إلى أجواء فنية تضفي على ساحتها لمسة إبداعية، تستقطب السياح والزوار، خاصة وأنها تتوفر على أماكن جذابة ومثيرة للاهتمام والزيارة”. وكشف المتحدث ، أن مجسم اليوم جاء بعد عمليات تزيين شهدتها ساحات وطرقات المدينة، أعادت لها الحياة، وذلك عبر رسومات بملتقيات الطرق وممرات الراجلين، وكراسي ومرافق الحدائق العامة، مشيرا إلى أن المشروع القادم هو تزيين إحدى مدارات المدينة بمجسم يحمل اسم “تاوريرت” باللغة العربية، على شكل شجرة الزيتون التي تمتاز بها المدينة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.