شرطة إسبانيا تعتقل شابين من زايو ضمن شبكة لتزوير وثائق المهاجرين المغاربة

آخر تحديث : الثلاثاء 26 يناير 2021 - 9:54 مساءً
2021 01 25
2021 01 26

زايوسيتي

أوقفت عناصر من الشرطة الوطنية الإسبانية، شبكة تعمل في مدينة “سالامانكا”، على خلفية تورط أفرادها في قضية تتعلق بالاحتيال وتزوير الوثائق والهجرة غير النظامية للمواطنين القادمين من المغرب.

وأوردت مصادر إعلامية إسبانية أن الموقوفين وعددهم 11 شخصا، 4 منهم مغاربة، بينهم شخصان ينحدران من مدينة زايو، يبلغان من العمر 42 و38 سنة. كما أن المغربيين الآخرين ينحدران من إقليم الناظور.

ووفق ما نشرت مصادر إعلامية اسبانية، فإن هذه الشبكة جنت فوائد اقتصادية عالية لتقديم وثائق مزورة للمهاجرين غير النظاميين، تترواح مابين 250 و400 يورو لكل مهاجر.

وحسب ذات المصادر، فإن مسؤولي لواء الأجانب والحدود في مركز شرطة سالامانكا الوطنية تمكنوا من اعتقال 11 “في الوقت الحالي” في إطار عملية ABG ضد الاحتيال وتزوير الوثائق والهجرة غير الشرعية.

وأضافت المصادر، أن التحقيق بدأ في أنشطة هذه الشبكة، قبل أحد عشر شهرا في سالامانكا عندما علم أفراد الشرطة الوطنية الإسبانية بوجود شبكة مخصصة لتعزيز الهجرة غير النـظامية وهي مجموعة منظمة، كانت تروج في الاتجار غير المشروع بالمواطنين المغاربة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.