السلطات الإسبانية تغلق أحد أشهر مساجد سبتة المحتلة بعد إصابة إمامه بعدوى كورو نا

آخر تحديث : الإثنين 25 يناير 2021 - 4:51 مساءً
2021 01 24
2021 01 25

قررت السلطات الاسبانية؛ إغلاق أحد أهم مساجد مدينة سبتة المحتلة؛ بعد ثبوت إصابة إمامه بعدوى فيروس كورونا المستجد؛ في وقت يعرف فيه الوضع الوبائي بالثغر السليب تطورا مقلقا.

ودخل القرار الاسباني؛ بإغلاق مسجد الأمة الشهير في مدينة سبتة المحتلة؛ حيز التنفيذ اعتبارا من يوم امس السبت؛ وسيستمر الى أجل غير مسمى.

وقالت الصحافة الاسبانية؛ ان القرار الذي طال المسجد؛ يأتي في إطار التدابير الرامية لتطويق انتشار الفيروس؛ مشيرة إلى أن جميع المعابد الدينية الاخرى يمكن ان يشملها القرار اذا اقتضت الضرورة ذلك.

وتفرض السلطات الاسبانية؛ اقتصار المعابد الدينية في سبتة المحتلة على ثلث طلقتها الاستيعابية؛ مع اعتماد التباعد الجسدي ومختلف الإجراءات الوقائية خلال ممارسة الطقوس الدينية.

ووصل عدد الإصابات بعدوى “كوفيد-19” بمدينة سبتة المحتلة؛ الى 3 ٱلاف و 65 إصابة؛ بينها 67 حالة وفاة؛ حسب احصائيات السلطات الإسبانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.