وزارة التربية تتجه نحو إلغاء امتحانات البكالوريا – التفاصيل

آخر تحديث : الثلاثاء 5 يناير 2021 - 9:05 مساءً
2021 01 05
2021 01 05

ظهر سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية، في شريط فيديو قصير تم تداوله على نطاق واسع في منصات التواصل الاجتماعي، وهو يطرح فكرة إلغاء امتحانات الباكلوريا.

وقال أمزازي، في لقاء كان قد نظمه حزب التقدم والاشتراكية، إنه لا يوجد أي نموذج تعليمي في العالم يحتفظ بالإمتحانات الإشهادية، ومنها امتحانات الباكلوريا.

وتابع أمزازي في الشريط ذاته إن العديد من دول العالم المتقدمة ألغت الامتحانات الإشهادية، التي تهمّ السادسة ابتدائي والثالثة إعدادي والباكلوريا.

وذهب أمزازي إلى أن المراقبة المستمرّة المعمول بها حاليا “غير مجدية” ، مبرزا ان وزارته ستعيد النظر في ذلك.

بأتي ذلك في الوقت الذي كانت وزارة التربية الوطنية قد أعلنت، مؤخرا، إلغاء الامتحان الموحّد المحلي للسنة السادسة للسلك الابتدائي والسنة الثالثة للسلك الإعدادي.

وعزت الوزارة هذا القرار إلى معطيات الحالة الوبائية التي يشهدها المغرب في ظل تفشّي جائحة كورونا، تبعا لمتطلبات تأمين السلامة الصحية للتلاميذ ومختلف المتدخّلين في عملية الامتحان.

وأعلنت الوزارة قرارها في مراسلة وجّهها وزير التربية الوطنية تحت عدد 20 -0863 إلى مديري الأكاديميات والمديرين الإقليميين ومديري المؤسسات التعليمية العمومية والخاصة وإلى الأساتذة.

واتّخِذ قرار الإلغاء، وفق المراسلة، انطلاقا من الحرص على ضمان استمرار تقويم تعلمات التلميذات والتلاميذ طبقا للمرتكزات التي يستند إليها النظام التقويمي الوطني القائم على مبدأ تكافؤ الفرص والاستحقاق.

كما أرجعت الوزارة القرار إى متطلبات تأمين السلامة الصحية للتلميذات والتلاميذ ومختلف المتدخّلين في العمليات ذات الصلة.

ووضّحت الوزارة أنه سيتم موافاة الجهات المعنية بالإجراءات المترتبة عن القرار، والتي سيتم تحديدها بناء على تطور مؤشرات الوضعية الوبائية في المملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.