الزفزافي ورفاقه يعلنون استعدادهم للحوار من اجل طي ملف “الحراك”

آخر تحديث : الثلاثاء 5 يناير 2021 - 3:24 مساءً
2021 01 04
2021 01 05

أعلن ناصر الزفزافي وخمسة معتقلين آخرين على خلفية حراك الريف، والذين يقبعون حاليا بسجن طنجة 2، عن استعدادهم للحوار مع أي جهة ترغب في ذلك من اجل طي هذا الملف.

وأكد هؤلاء المعتقلون في رسالة نقلها احمد الزفزافي والد قائد الحراك، أن جمعية “تافرا للوفاء والتضامن لعائلات معتقلي حراك الريف” غير المتعرف بها من قبل السلطات، هي الجهة الوحيدة، التي ستمثلهم في الحوار مع أي جهة ترغب في ذلك من اجل طي هذا الملف على حد قولهم.

وأشار الزفزافي الاب ان الحالة الصحية لابنه، لا تدعوا للقلق، ولم يتم نقله من السجن الى المستشفى كما تم نشره على بعض الصفحات بمواقع التواصل الاجتماعي.

ودعا احمد الزفزافي من نشر مثل هذه الأخبار الى الكف عن ذلك، لما تسببوا له من اذى له ولوالدة ناصر التي أصيبت بانهيار عصبي، بسبب ما تم نشره من أخبار زائفة حول صحة ابنها.

وتجدر الاشارة ان المعتقلين الحراكين الموجودين بسجن طنجة 2، هم ناصر الزفزافي، محمد حاكي ، محمد جلول ، نبيل احمجيق، سمير اغيذ، وزكرياء اذهشور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.