المغرب يرفض عودة الوضع بمعبري سبتة ومليلية المحتلتين إلى ما كان عليه وإسبانيا تقترح حلا وسطا

آخر تحديث : الأحد 20 ديسمبر 2020 - 10:54 مساءً
2020 12 19
2020 12 20

أكدت وسائل إعلام إسبانية أن زمن التهريب بمعبري سبتة ومليلية المحتلتين قد انتهى وولى إلى غير رجعة، مرجعة السبب إلى تشبث السلطات المغربية بموقفها الرافض لعودة الوضع إلى ما كان عليه قبل الإغلاق.

وقالت المصادر الإسبانية، نقلا عن مسؤولين حكوميين بالثغرين المحتلين، أن أقصى ما تطمح إليه إسبانيا الآن هو إعادة فتح المعبرين أمام مرور الأشخاص والسيارات، حتى لا يظل سكان المدينتين شبه محاصرين، وكذا من أجل إنعاش القطاع السياحي بالثغرين والذي أصيب بشلل مزمن.

وأضافت ذات المصادر أن الاقتراح الإسباني يتمثل في جعل دخول المدينتين المحتلتين مقتصرا على حاملي التأشيرات السياحية، دون أن تحدد ما إن كان الأمر يتعلق بتأشيرة شنغن أم بالتأشيرة السنوية الخاصة بالثغرين، بالإضافة إلى المغاربة الذين يتوفرون على تصاريح العمل هناك.

هذا ومن المرجح جدا أن يتم التوصل إلى اتفاق بهذا الشأن في الربيع القادم، حيث يعول الإسبان على الاجتماع الحكومي الثنائي الذي سيجمع ما بين الرباط ومدريد في الأسابيع القادمة، لتقريب وجهات النظر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.