فرنسا.. ثمانيني مغربي يقتل زوجته المقعدة حرقا للزواج من شابة

آخر تحديث : الأحد 13 ديسمبر 2020 - 10:40 مساءً
2020 12 12
2020 12 13

قضت محكمة الجنايات بمنطقة “اور اي لوير” في فرنسا، بمؤاخذة رجل يبلغ من العمر 80 سنة، من اجل جريمة قتل زوجته التي كانت تعاني من اعاقة حركية، وحكمت عليه بـ 25 سنة سجنا نافذا.

وتعود تفاصيل الجريمة الى يوليوز من سنة 2016، عندما عثرت الشرطة الفرنسية، على جثة الضحية، متفحمة، على كرسيها المتحرك، بعد ان اشتعلت النيران في المنزل الذي تقطنه رفقة زوجها المغربي.

وكشفت التحقيقات عن وقوف الزوج “دريس بن حمادي” وراء عملية اضرام النار في المنزل، حيث عثرت على أثار بنزين على ملابس الضحية وكرسيها المتحرك.

من جهته نفى الضنين اثناء التحقيق معه، مسؤوليته عن الحادث، وصرح للشرطة انه كان يقوم بإعمال اصلاح في الطابق السفلي عندما استعلت النيران في المنزل، الا ان المحققين اكتشفوا مجموعة من التناقضات في تصريحاته.

كما كشفت التحقيقات ان الشيخ الثمانيني كان قد دخل في علاقة غرامية مع شابة في المغرب، وانه كان ينوي الزواج منها، وهو ما رجح اكثر فرضية القتل العمد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.