ساكنة “مارشال” و”لافيراي” بزايو تطالب بوضع مخفضات السرعة بالشارع المؤدي لرأس الماء

آخر تحديث : الخميس 26 نوفمبر 2020 - 1:04 مساءً
2020 11 25
2020 11 26

زايوسيتي

صَنَّفَتِ السلطات المحلية بمدينة زايو، الشارع المؤدي إلى شاطئ رأس الماء، على مستوى حيي “مارشال” و”لافيراي”، منطقة سوداء، بالنظر لعدد كوادث السير الخطيرة والمميتة التي تقع على مستوى هذا المحور.

وكان الشارع المذكور قد شهد قبل أسابيع من اليوم حادثة خطيرة أَوْدَتْ بحياة رجل ستيني، إثر اصطدام سيارتين خفيفتين ليلا. وكان سبب ذلك السرعة المفرطة لإحدى السيارتين، وعدم احترام علامات التشوير بالنسبة للأخرى. وقبل هذه الحادثة سَجَّلَ ذات المحور حوادث أخرى مميتة.

وبرزت في الآونة الأخيرة دعوات من أجل وضع مخفضات السرعة بالشارع المذكور، خاصة بتواجد مدرسة ابتدائية يتوجه إليها الأطفال يوميا من الأحياء المجاورة، حيث يقطعون الطريق ذهابا وإيابا، بالإضافة إلى وجود ثانوية تأهيلية بالشارع يقصدها التلاميذ من عدة أحياء.

ويُسجل المواطنون عدم احترام الكثير من السيارات والدراجات النارية للسرعة المحددة على مستوى الشارع، خاصة مع طوله وعرض الطريق الذي يتيح إمكانية السير بسرعة تفوق 60 كلم في الساعة المحددة قانونا.

ومن شأن وضع مخفضات السرعة، وتثبيتها متقاربة حتى لا يمكن زيادة السرعة بينها أن يضع حدا لنزيف الطريق. كما أن مفوضية الشرطة بزايو مدعوة لتثبيت جهاز مراقبة السرعة، ولو بين الفينة والأخرى، حتى يضطر السائقون إلى تخفيض السرعة التي يقودون بها سياراتهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.