منظمة الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية من كورونا في المغرب ودول الشرق الاوسط

آخر تحديث : الجمعة 20 نوفمبر 2020 - 5:05 مساءً
2020 11 19
2020 11 20

حذر المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لمنطقة شرق المتوسط، أحمد المنظري من أن موجة ثانية من فيروس كورونا المستجد، قد تضرب المنطقة في ظل تخفيف الإجراءات وعدم الالتزام بتدابير الوقاية. وقال المنظري، في مؤتمر صحفي اليوم الخميس بالقاهرة، استعرض خلاله مستجدات الوضع الوبائي بدول الإقليم، إنه مع دنو فصل الشتاء وارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في جميع أنحاء الشرق الأوسط، تبقى الطريقة الوحيدة لتجنب أعداد الوفيات الكبيرة هي تشديد القيود بسرعة.

ويضم المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط 22 دولة هي المغرب والاردن وأفغانستان والإمارات وباكستان والبحرين وتونس وإيران وسوريا واليمن وجيبوتي والسودان والصومال وعمان والعراق وفلسطين وقطر والكويت ولبنان وليبيا ومصر والسعودية.

وأعرب أحمد المنظري عن قلقه من أن دول المنطقة خفضت حذرها بعد عمليات الإغلاق المشددة التي ف رضت في وقت سابق من هذا العام.

وقال إن أساسيات الاستجابة للوباء، من التباعد الاجتماعي إلى ارتداء الأقنعة “ما زالت لا ت مارس بشكل كامل في منطقتنا”، مضيفا أن “النتيجة واضحة” في المستشفيات المزدحمة بالمنطقة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.