الذاكرة الكروية بزايو… محمد العامري

آخر تحديث : الثلاثاء 22 سبتمبر 2020 - 11:58 صباحًا
2020 09 20
2020 09 22

زايو سيتي / عبد القادر عزاوي

حلقة هذا الاسبوع سنخصصها لأحد ابرز الوجوه التي لعبت في فريق اتحاد زايو إنه محمد العامري (بوعزة) لاعب كان يلعب وسط الميدان. ما كان يميزه عن اللاعبين الآخرين في ذلك الوقت هو شعره الطويل. كان يتقن الضربات الراسية . لاعب له اخلاق عالية يحترم الجميع و محترم. كان يشكل مع اللاعب الدراوي القوة الضاربة لخط الوسط باتحاد زايو .لاعب كان يتمتع بنفس طويل وكان خلوقا محبا للحياة و للموسيقى الشرقية باعتباره عازفا على الة العود وكان مولعا باغاني فريد الاطرش والاهم في حياته انه لم يؤذي اي احد طيلة مشواره الرياضي اطال الله في عمره

لقد لعب لمدة طويلة مع اتحاد زايو مكانه وسط الميدان.. ما كان يميزه هي أخلاقه وطيبوبته وصبره .. كان يتدرب كثيرا بمفرده علاوة على تدريبه مع الفريق.. اطلب الله أن يحسن حاله ويشافيه ويطيل عمره..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات5 تعليقات

  • شكرا لك اخي جمال بذكرك لهذه الوجوه الشامخة ومنهم من قضى نحبه رحمهم الله (رغم انك نسيت صاحبك في الدراسة : محمد مجني /ع كر الخطابي ) وكذلك والدكم الحاج المرحوم والذي تتلمذنا على يده ايام سبعينيات القرن الماضي شكرا لكم جميييييييييعا

    • شكرا للأخ الخنيفري
      محمد مجني لم أنساه بل هو مذكور ضمن اللائحة التي ذكرت. ربما نسيت الأخ محمد العبلي (تشيتا) المهاجم الخطير.

  • تحية إلى الأخ بوعزة كرس كل عطاءاته لكرة القدم بزايو،، وظل وفيا لها طيلة،، ممارستة اللعبة داخل اتحاد زايو. الذي تم دمص تاريخ هذا الفريق الذي دام لعقود من الزمن،،، مر به لاعب ن كبار حتى في عهد الاستعمار،،، ازمن الجميل،،بوعزة رافقه في دربه خيرة اللاعبين الذين لا ننسى مهاراته التي تمتعون بها في تلك الحقبة،،،تحية لك اخي جمال حميدي وذك يأتي الجميلة التى قضيناها سويا في مدرسة عبدالكريم الخطابي، فقط للتصحيح،، محند سلامة،(امبيري) ،، وليس خينيتي،، شكرا لك اخي جمال انك تذكرتنا ،،،

  • أطال الله في عمر الأخ محمد العامري لاعب اتحاد زايو أيام الزمن الجميل. كان يوم الأحد بمثابة يوم عيد لسكان مدينة زايو. كانت جنبات الملعب البلدي تمتلئ عن آخرها لمشاهدة من كانوا يبللون قميص الفريق من أجل المدينة. كنا نستمتع بتمريرات بوعزة الحاسمة من وسط الميدان. ايام كان دفاع الاتحاد محصنا بكل من احمد صديق ومحمد لحميدي ومحمد خنيتي الملقب بمبيري. أيام كان الجناح الايسر الطائر عيسى عدو ومزيان عمراوي واحمد البدوي في الهجوم دون ان ننسى حارس المرمى الاسطورة ولد حنا. يسمح لي جميع لاعبي الاتحاد ان لم اتذكر اسماءهم. لخنيفريات امحمد كمكامي عزوز سي ستيلي جعلول محمد مجني الراينة حسن لحميدي البشير ضرضور منصور الاخضر الدراوي محمد الريفيلينو الحارس الملوك العامري البشير فتحي محمد فتحي محمد الزهراوي محمد كردان الحارس العملاق الميلود عزيز اعراب الحارس الوسنيني محمد اليبدري محمد مختاري
    واللائحة طويلة. رحم الله جميع المتوفين وأطال الله في عمر الاحياء. أعتذر ان نسيت بعض الاسماء.

  • تبارك الله على السي بوعزة كرة القدم !! هذي من جهة ومن جهة اخرى الراديو والعود في ذاك الزمن الجميل والبريء & فريد كان هناك وفريد ثاني في زايو سلامي لك وللاخ ميمون وكافة فريق الاتحاد اانذاك سلامي لهم جميعا دون نسيان عزاوي ع القادر واتمنى ان تكونوا في صحة جيدة وان يرفع الله عنا هذا الوباء