خطير..عالمة صينية تؤكد أن “كورونا” صنع بووهان

آخر تحديث : الإثنين 14 سبتمبر 2020 - 11:54 مساءً
2020 09 14
2020 09 14

عادت الدكتورة الصينية “لي مينغ يان”، التي تركت بلادها وسافرت إلى الولايات المتحدة خوفاً على سلامتها، لتؤكد من جديد أن فيروس كورونا صُنع بشرياً في مختبر صيني في ووهان، حيث ظهر الفيروس للمرة الأولى أواخر العام الماضي، وفق ما قالت خلال مقابلة عبر الفيديو في برنامج “لوس وومن” (Loose Women) التلفزيوني.

ووصفت “يان” رواية بكين الرسمية، بأن الفيروس ظهر في سوق للحوم في ووهان، بـ”ستار دخان”، مؤكّدةً أن كوفيد-19 “ليس من الطبيعة”.

وقالت العالمة السابقة في “مدرسة هونغ كونغ للصحة العامة”، إنها ستنشر في الأيام المقبلة أدلةً علميةً تُثبت أن الفيروس صُنع داخل مختبر في ووهان، الأمر الذي تنفيه الصين تماماً. وأوضحت أن أدلتها ترتكز إلى تسلسل الجينوم للفيروس، الذي يمكن “لأي شخص، حتى لو لم تكن لديه معرفة بيولوجية، قراءته والتحقق منه والتعرّف إليه”، حسب قولها.

ورداً على سؤال إن كانت تشعر بأنها تحت التهديد، قالت يان التي لا تزال مختبئةً، “قال البعض لي ألا أتجاوز الخطوط الحمراء، وإلا سأختفي.

كان الأمر مخيفاً لكن كدكتورة لم أستطع السماح بحدوث ذلك. علمت أنني سأندم إن لم أقل الحقيقة”. وأشارت إلى أن السلطات الصينية بدأت بتشويه سمعتها حتى قبل مغادرتها هونغ كونغ في أبريل (نيسان) الماضي، مضيفةً أنهم ألغوا كل البيانات التي جمعتها عن الفيروس بعدما كُلّفت التحقّق من فيروس شبيه بـ”سارس” في ووهان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.