مظاهرة ضد العنصرية وعنف الشرطة في مدينة لفركوزن الالمانية بمشاركة الجالية المغربية‎

آخر تحديث : الإثنين 8 يونيو 2020 - 10:21 مساءً
2020 06 08
2020 06 08

زايوسيتي. نت – المانيا

شارك المئات من الأشخاص يوم السبت أمام مبنى البلدية في مدينة لفركوزن الالمانية في مظاهرة ضد العنصرية وعنف الشرطة ضد السود في امريكا وتضامنا مع المواطن الأمريكي جورج فلويد الذي قتل على يد شرطي أمريكي .ونظمت هذه المظاهرة تحت شعار ” التنوع ضد العنصرية

وكان تحالف “ليفركوزن ملون” ، وهو اتحاد نشطاء يضم أحزاب من مدينة ليفركوزن والكنائس والجمعيات ، قد دعا إلى هذا التجمع الذي كان جزءًا من الاحتجاجات العالمية التي نظمت يوم السبت في انحاء العالم . والذي شاركت فيه كذلك الجمعية المغربية – مسجد لفركوزن ، وعمدة المدينة أوف ريشراث ، وقد جثا االمتظاهرون على ركبتيهم كعلامة على التضامن مع “الاشخاص الملونين” في الولايات المتحدة واحتجاجهم ضد الرئيس ترامب. وكان المتحدث باسم التحالف ، كينيث ديتريش ، قد دعا بعض الاشخاص مثل الشاب الأسود غريس إيبولو وسام كوفي كيانتاكيس.للمشاركة في هذا التجمع. وقد رفع المتظاهرون لافتات كتب عليها “حياة السود مهمة” أو “لا أستطيع التنفس” ، آخر كلمات جورج فلويد ، قبل وفاته تحت ركبة شرطي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.