ٱخر خبر .. وزارة الصحة تؤكد أن الشخص المصاب بكورونا بزايو هو الحالة الوحيدة المتبقية بالإقليم

آخر تحديث : الأربعاء 27 مايو 2020 - 12:08 صباحًا
2020 05 26
2020 05 27

زايو سيتي

أوردت البيانات الرسمية لوزارة الصحة أن عدد الإصابات المؤكدة بكورونا في إقليم الناظور بلغ 42 حالة إيجابية، فيما تماثل 41 شخصا للشفاء، لتتبقى حالة وحيدة تتلقى العلاج بالمستشفى الحسني إلى غاية اليوم.

وتعود الحالة المعنية حسب الوزارة لآخر إصابة تم تسجيلها بمدينة زايو، وهي لشخص يقطن بحي معمل السكر، أثبتت التحاليل الأولية أنه يحمل الفيروس، رغم أنه لم تظهر عليه أي أعراض للإصابة بكوفيد.

الإشارة إلى حالة زايو تفند كل الادعاءات التي تحدثت عن أن المعني غير حامل للفيروس، حيث أكدت الوزارة عبر قنواتها الرسمية أنه يُعالج وفق البروتوكول العلاجي المتبع ببلادنا، كما سيتم إجراء تحليل جديد على نفس الحالة يُرتقب أن تظهر نتائجه يوم غد الثلاثاء، توقعت مصادر من داخل المستشفى الإقليمي أن تكون سلبية بالنظر إلى أنها حالة المعني مستقرة.

وللتوضيح أكثر؛ فإن حديث زايوسيتي عن الإصابة الجديدة بزايو ربطه البعض بحالة محمد كريمي الرجل “السبعيني” البالغ من العمر تحديدا 78 سنة، والذي وافته المنية مساء أمس، وهذا غير صحيح، فالأخير نُقل إلى المستشفى بسبب ٱلام أحس بها على مستوى بطنه، وبعد وصوله للمستشفى ظهر عليه ارتفاع في درجات الحرارة ليتم إجراء تحليل مخبري للكشف عن إصابته بكورونا، وكانت النتائج سلبية، فيما نتجت وفاته عن إصابته بأمراض أخرى غير كوفيد19.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.