وزارة الجالية تستعد لإطلاق منظومة معالجة شكايات مغاربة العالم وفق نظام معلوماتي

آخر تحديث : الثلاثاء 25 فبراير 2020 - 11:06 مساءً
2020 02 25
2020 02 25

في إطار الإعداد لإطلاق منظومة معالجة شكايات المغاربة المقيمين بالخارج، انطلق برنامج تكوين وتأهيل أطر وحدة تلقي الشكايات وتتبعها ومعالجتها بالوزارة المنتدبة المكلفة بالمغاربة المقيمين بالخارج بهدف تقوية قدراتهم والرفع من مستوى التجاوب مع الشكايات الواردة على الوزارة. وقال مصدر من الوزارة المنتدبة لجريدة “العمق”، إن التكوين شمل عروض حول برنامج تحسين بنيات الاستقبال والإطار القانوني لتدبير الشكايات بالإدارات العمومية، فضلا عن ورشات عمل متنوعة حول مسار ونجاعة تدبير الشكايات. ومن المنتظر أن يتم تنظيم تكوين مماثل بتنسيق مع المراكز القنصلية للمملكة المغربية بالخارج من أجل تقوية قدرات الساهرين على تلقي شكايات المغاربة المقيمين بالخارج، يؤكد المصدر ذاته. وأفاد المصدر نفسه أن الوزارة المنتدبة ستعمل على وضع نظام معلوماتي خاص بمعالجة الشكايات، في إطار أولويتها رقمنة الخدمات، من أجل الاستغناء عن الطريقة الكلاسيكية المتعلقة بمعالجة الشكايات في أفق اعتماد بوابة الكترونية خاصة بهذه الشكايات والتظلمات والتي تعرف ارتفاعا متزايدا. وبالموازاة مع تكوين وتأهيل الأطر المشرفة على تلقي ومعالجة وتتبع الشكايات تمت إعادة تهيئ بنيات الاستقبال الخاصة بتلقي الشكايات على مستوى الوزارة وتجهيزها من أجل العمل على الرفع من جودة الخدمات المقدمة لمغاربة العالم واستقبالهم في أحسن الظروف خاصة أن وحدة تلقي الشكايات بالوزارة تتكون من أطر متمرسة ولديها تكوين عالي في مجال القانون. ووفق المصدر ذاته فإن الوزارة المنتدبة ستعمل على وضع نظام معلوماتي خاص بمعالجة الشكايات، في إطار أولويتها رقمنة الخدمات، من أجل الاستغناء عن الطريقة الكلاسيكية المتعلقة بمعالجة الشكايات في أفق اعتماد بوابة الكترونية خاصة بهذه الشكايات والتظلمات والتي تعرف ارتفاعا متزايدا. ومن بين البرامج الجديدة التي ستعرفها الوزارة المنتدبة، يؤكد المصدر نفسه، تلك المتعلقة بتتبع ومواكبة النساء والأطفال في وضعية صعبة، والمعنفات، ضحايا الزواج المختلط، واللواتي يتم تجريدهن من الوثائق الإدارية (جواز السفر، بطاقة الإقامة..) أمام المصالح القنصلية المغربية ببلد الإقامة والإدارات المعنية بأرض الوطن. وفي هذا الإطار، أكد المصدر ذاته أنه سيتم “تعزيز المصالح الاجتماعية بالقنصليات بوحدات استقبال وتتبع ومواكبة النساء والأطفال في وضعية صعبة، وذلك بتنسيق مع خلية استقبال ومعالجة وتتبع الشكايات”، مع إطلاق حملات تحسيسية لفائدة النساء المغربيات الراغبات في العمل بالخارج لحماية حقوقهن .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات4 تعليقات

  • يا ملكنا الحبيب ،يا أمير المؤمنينن،يا محمد السادس،يا حبيبنا الغالي

    يا محبوب الشعب،يا ملك الشعب،أنت الملك وأنتةالشعب،يا مرهف الإحساس،

    أناجيك وأطلبك من بعد الله عز وجل،فيك الخير،فيك البركة،شوف من حالنا،وشوف من حالي،

    اسمي عبدالعالي العلياني رقم بطاقتيCD163937 من مدينة فاس
    باسم وباسم كل جالية العالم المغاربة عامة،والمقيمين بالسعودية خاصة،أن تنظر فينا،فأنت ملك الملوك المثالي،

    أنت الملك الحنون على شعبه،أنت العطوف أنت الودود،حييت ملكا،وعاش الملك ياخير الناس،

    في السعودية في زمن كورونا(كوفيد-19)،نعيش عيشة ذل،بدون مال،بدون دعم،مهضومين،وكاينين العديد من أمثالي،

    من بعد ماكنا عزازين فبلادنا المغرب قلنا نجيو نحسنو وضعيتنا،ونجي نخدم حلاق مع هاد الناس،

    ولكن للأسف كنقولها وكنتأسف،ونا كاع مكنتفلسف،فالسعودية تحطمو كل أماني وأمالي،

    ناس السعودية وربي شاهد عندي عزاز فالقلب،وربي شاهد،لاش هما مشي كلهم عاملونا رخاص،

    زعما السعودية بلاد الأمن والأمان،فيها نزل الوحي على رسولنا الحبيب(ص)وفيها مكة،لاش ناسها مشي كلهم،قلبهم من الرحمة خالي،

    مقالوش نحسنو بهاد المقيمين،راهم تاهما كيخدمو بلادنا،وجايين على طرف الخبز،مخليين حبابهم وبلادهم،تاهما بشر تاهما ناس،

    مشفوش فينا كمسلمين،مشفوش فينا كبشر،من أجل الإسلام،من أجل الإنسانية،واش ممحقش يعيش الدرويش بحالي،

    ونا كمغربي حر تايق فالله،وتايق فسيدنا محمد السادس نصره الله وأيده،غيشوف فينا،وتايق فيه،ثقة عمياء،عندي إحساس،

    عندنا غير انت يا حبيبنا وملكنا محمد السادس،وكنقول كمغربي حر بشعار الله الوطن الملك…ثقتنا كبيرة فيك يا ملكنا يالغالي

  • نداء إلى ملكنا الحبيب محمد السادس،أن ينظر إلى المقيمين بدول الخليج عامة،والسعودية خاصة،نحن نعيش في حالة تهميش وهشاشة مادية ومعنوية بالسعودية،إسمي عبدالعالي العلياني حامل ب ت و CD163937،والله شاهد على ما أقول،جراء فاجعة كورونا(كوفيد-19)،نحن الآن بدون أكل بدون شراب بدون مال،بدون دعم مادي لنأكل منه،نعيش عيشة ذل وقهر…فانظر فينا يا ملكنا الحبيب من بعد الله عزوجل،

  • نحن لا نريد منكم اي شيء اهتموا بالمغاربة داخل البلاد وعودكم معروفة

  • انشاالله والله غديرو فينا خير لان بزاف منا حقوقه وحقوق ولاده مشاو