علامات الجفاف تستنفر الداخلية

آخر تحديث : الأحد 23 فبراير 2020 - 9:26 مساءً
2020 02 22
2020 02 23

عقدت لجان تربية المواشي بغرف الفلاحة لقاءات، حضرها المديرون الإقليميون للفلاحة ومديرو الغرفة الفلاحية، نهاية الأسبوع الماضي، بعد تلقي مصالح الداخلية تقارير تحذير من انعكاس تأخر الأمطار على حياة الفلاحين الصغار، وانخفاض كبير في أسعار المواشي بسبب غلاء الأعلاف. وطالب أعضاء اللجان المذكورة سلطات الوصاية بتنسيق إجراءات مستعجلة لمواجهة تداعيات تأخر التساقطات المطرية، معبرين عن تخوف كبير يسود العاملين في القطاع الفلاحي إثر تأخر الأمطار، خاصة في المناطق والجهات التي تعتمد بشكل كبير على القطاع الفلاحي.

وتداولت اللجان المذكورة فرضية انهيار أثمان المواشي، التي عرفت انخفاضا في الأسواق الأسبوعية، وخاصة أثمان الأبقار والأغنام، نتيجة ارتفاع أثمان الأعلاف وندرة الأمطار في الأيام المقبلة، في ظل احتمال مساهمة علامات الجفاف في رفع مستوى العرض بالمقارنة مع الطلب، إذ سيكون الفلاح هو المتضرر الأول منه. وبدأت المديريات الجهوية للفلاحة سلسلة تدابير لتخفيف تأثير تراجع تهاطل الأمطار على مدى السنوات الماضية على قطاع تربية الماشية، وتنزيل برنامج التقليص من آثار تأخر التساقطات المطرية، ودعم الكسابة على المستويين الاجتماعي والاقتصادي.

وشرعت الزراعة في تفعيل مخطط الإنقاذ من جهة الشرق، التي ستوزع بها 146 ألف قنطار من الشعير المدعم، إذ تم إلى غاية 5 يناير توزيع ما مجموعه 114 ألفا و400 قنطار، بالإضافة إلى تخصيص 33 ألف قنطار إضافية من الشعير المدعم للجهة توجد في الوقت الراهن في طور التوزيع. ونظرا للظروف المناخية، التي تطبع هذا الموسم واستجابة لطلبات الكسابة، من أجل تزويدهم بكميات إضافية من الشعير، أعلنت المديرية الجهوية عن أنه تم إعطاء الانطلاقة لطلبات العروض على مستوى المديريات الإقليمية، من أجل توزيع قرابة 200 ألف قنطار من الشعير المدعم بغلاف مالي بلغ 12 مليون درهم.

أما على مستوى إحداث وتجهيز نقط الماء المندرجة في إطار مشاريع الدعامة الثانية للمخطط الفلاحي الجهوي، تقوم المديرية الجهوية للفلاحة منذ 2016 بإنشاء وتجهيز نقط الماء الموجهة لتوريد الماشية وسقي الأشجار المثمرة، حيث تم إنشاء و تجهيز 108 نقاط ماء بين 2016 و2019، وهي الجهود الرامية إلى تحقيق تنمية مستدامة لغرس الأشجار المثمرة، المندرجة في إطار مشاريع الدعامة الثانية للمخطط الفلاحي الجهوي.

ومن أجل تلبية حاجيات الماشية والكسابة من المياه، ذكرت المديرية الجهوية للفلاحة في هذا المجال بإنجاز برنامج سنوي لإنشاء وتجهيز نقط الماء لتوريد الماشية عبر جميع أقاليم الجهة، بمعدل استثمار يقدر ب 20 مليون درهم قابلة للتعزيز خلال السنوات الجافة، حيث قامت بإنشاء وتجهيز وإعادة تجهيز 35 نقطة ماء، كما ترتقب إنشاء وتجهيز وإعادة تجهيز 38 نقطة ماء خلال 2020.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.