للاسف كرة القدم في زايو اصبحت في خبر كان
من هدا المنبر اطلب من الطاقم المسير ان يعلن جلسة طارئة من اجل التخلي عن الفريق والمدرب وترك المجال لمن يستحق واهل للنهوض بالفريق
ما لا يتقبله عقل راشد هو نفس النهج الفاشل للمواسم الماضية المدرب هو نفسه لم يقدم اي اضافة وكدالك المدرب الاول نفس الحالة والمكتب اللدي لا ينتمى الى الى الحقل الرياضي …اما السي علي يتم استدعائه وكانه المنقد رغم انه لم يعطي اي اضافة والدليل النتائج…
كغيور على فريق المدينة انصح .بعدم تضييع الوقت وتكوين لجنة من الشباب لهم خبرة وفلسفة تساير الوقت وليس من لا يفقه في الميدان انصحكم باسماء واعدكم بالنتيجة الايجابية ستكو ن سريعة….واطلب من زايو سيتى ان ان تكون شريكة في تغطية الاختيار والبتعاد عن كل الطواقم الماضية الفاشلة واليكم نخبة لها اثر ومتاكد انشاء الله في اعطائهم الاضافة والنتيجة اهمهم حسن بن منصور ومحمد مناني والروكي نجيم طجيو ميمون والحاج يوسف .ومشبال محمد والحميدي حسن هولاء جالستهم ولهم من الفهم ما يمكن الفريق من النتيجة ….