كوثر وفاطمة..تركيا تُرحّل مغربيتين من زوجات عناصر “داعش” وهولندا تحرمهما من الجنسية

آخر تحديث : الإثنين 4 نوفمبر 2019 - 4:57 مساءً
2019 11 03
2019 11 04

تعتزم السلطات الأمنية في تركيا تسليم المديرية العامة لإدارة الهجرة مواطنتين هولنديتين من أصل مغربي من زوجات عناصر تنظيم “داعش” الإرهابي، جرى توقيفهما عقب دخولهما تركيا من سوريا بطريقة غير قانونية، وذلك لاتخاذ إجراءات ترحيلهما.

وأفادت وسائل إعلام محلية، اليوم الأحد، نقلا عن مصادر وصفتها ب”المطلعة”، بأن “كوثر. س” و”فاطمة. هـ” تعرفتا من هولندا عام 2013 على اثنين من عناصر “داعش” عبر الانترنت، وجاءتا إلى تركيا ومنها إلى سوريا للزواج منهما.

وأوضحت المصادر ذاتها أن “كوثر” و”فاطمة” عبرتا إلى سوريا بطريقة غير قانونية باستخدام قضاء “ريحانلي” التابع لولاية هطاي، المتاخمة للحدود السورية.

ووفقا للمصادر، فإن “كوثر” و”فاطمة” تزوجتا من عنصري “داعش”، وأنجبت الأولى طفلين والأخيرة طفلا واحدا، مشيرة إلى أن أحد الزوجين قتل جراء هجوم بقذيفة هاون، والآخر في حادث سير.

وذكرت أن “كوثر” و”فاطمة”، أرادتا في وقت لاحق العودة إلى هولندا مع أطفالهما، وتقدمتا بطلب إلى السفارة الهولندية لدى أنقرة، بعد الدخول من سوريا إلى تركيا بطريقة غير قانونية بمساعدة أقاربهن.

وسجلت أن السفارة الهولندية تواصلت مع السلطات التركية، لتتمكن قوات مكافحة الإرهاب التابعة لمديرية أمن أنقرة، من توقيف “كوثر” و”فاطمة”، مبرزة أن مديرية الأمن ستقوم بتسليم المرأتين إلى المديرية العامة لإدارة الهجرة لاتخاذ إجراءات ترحيلهما.

في سياق متصل، ذكرت وسائل إعلام هولندية أن حكومة البلاد بدأت إجراءات لتجريد “فاطمة. هـ” من الجنسية لعرقلة عودتها إلى هولندا، مشيرة إلى أن الحكومة الهولندية لا تبدي ترحيبا بعودة مواطنيها المنتمين لـ”داعش”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.