المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا يشارك في القمة العاشرة لمؤتمر الأديان من أجل السلام بمدينة لينداو الألمانية.‎

آخر تحديث : الخميس 22 أغسطس 2019 - 6:14 مساءً
2019 08 21
2019 08 22

زايوسيتي.نت – المانيا

شارك وفد رفيع المستوى للمجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا مكون من رئيس المجلس، أيمن مزيك، ونائبة الرئيس، الناطقة الرسمية بإسم المجلس التنسيقي للمسلمين في ألمانيا، نورهان سويكان، والأمين العام للمجلس، عضو المنتدى الإبراهيمي في ألمانيا، عبدالصمد اليزيدي، في فعاليات القمة العاشرة لمؤتمر الأديان من أجل السلام المنعقد من 19 إلى 23 غشت / أغسطس 2019 بمدينة لينداو جنوب ألمانيا. حضر المؤتمر الدولي لحوار الأديان والذي افتتحه رئيس الدولة، فرانك فالتر شتاينماير، أزيد من 900 مشارك من مائة دولة عبر العالم. وقد ركز المؤتمر في نسخته العاشرة على دور المرأة في ترسيخ السلم العالمي. وسيناقش المؤتمر الأوضاع في ميانمار، والكونغو، وغيرهما. ولقد ألقى فضيلة العلامة الشيخ عبدالله بن بيه كلمة في الجلسة الإفتتاحية للمؤتمر أوضح من خلالها ضرورة تلاحم القوى البناءة عبر العالم من أجل مواجهة الكراهية، والعنصرية، والتطرف التي أصبحت تستفحل بشكل مثير للقلق.

وقد صرح مزيك، رئيس المجلس الأعلى للمسلمين في ألمانيا، لوسائل اعلام ألمانية، وأجنبية أنه سعيد بمثل هذه اللقاءات الحوارية التي تذكر بدور الأديان الأساسي والذي يتجلى في بناء الإنسان، وصناعة الحياة، ومواجهة سعي الغلاة، والمتطرفين من جميع الأطياف لبث الكراهية، والبغضاء بين البشر بإسم الدين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.