“قصتي مع الفرقان”..ابن زايو كرم بسينتي مزمار من مزامير آل داوود

آخر تحديث : السبت 12 يناير 2019 - 3:31 مساءً
2019 01 11
2019 01 12

زايو سيتي: محمد البقولي

تماشيا مع رسالة الموقع المتمثلة في تلبية طلبات القراء، نقترح عليكم برنامجا دينيا من البرامج التي أعدتها بوابتكم زايوسيتي.نت،“قصتي مع الفرقان” ، وهو برنامج يعنى بحملة كتاب الله من أبناء وبنات زايو الذين حفظوا الذكر الحكيم.

“قصتي مع الفرقان” ننجزها في هذا العدد مع الفتى كرم بسنتي، البالغ من العمر 20 سنة، انقطع عن الدراسة في السنة الرابعة ابتدائي ليلتحق انذاك بمدرسة الفردوس للتعليم العتيق بوجدة . بدأ كرم حفظ كتاب الله في سن 13 سنة، وبعد حوالي ثلاث سنوات تمكن من حفظ كتاب الله كاملا، رغم المرض الذي أصابه فترة الحفظ إلا أنه حاول الاستمرار على حفظ كتاب الله العظيم.

اختار كرم القرآن على مجالات أخرى كالغناء، وهذا نابع من أخلاق العائلة المحافظة التي ينتمي لها، حيث سهر والديه على تلقينه وتشجيعه في حمل كتاب الله، وذلك بالنظر إلى الاهتمام الذي أبداه إبنهما كرم.

“قصتي مع الفرقان” : ابن زايو محمد قدوري الفتى المثابر في حفظ كتاب الله

“قصتي مع الفرقان”: ابنة زايو إيمان البوخاري العاشقة لكتاب الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.