بلاغ الكدش – إضراب جهوي يومي الأربعاء والخميس 15/16 يونيو 2011 مصحوبا بمسيرة بمدينة بوعرفة

آخر تحديث : الجمعة 10 يونيو 2011 - 9:33 مساءً
2011 06 10
2011 06 10

 

عقدت الاتحادات المحلية للكونفدرالية الديمقراطية للشغل  بالجهة الشرقية  لقاءا تنسيقيا مساء يوم الاثنين  06/06/2011   بمدينة بوعرفة مباشرة بعد انتهاء أطوار الجلسة الثانية للمحاكمة الصورية للمناضلين: الصديق كبوري كاتب الاتحاد المحلي و المحجوب شنو كاتب قطاع الإنعاش الوطني ببوعرفة  حيث قررتالمحكمة ضم الملفين  ملف المجموعة الأولى  وملف المناضلين كبوري و شنو  كما قررت   تأجيل المحاكمة ليوم الخميس 16 /06/2011،  ورفض السراح المؤقت للكونفدراليين  الذي تقدم به الدفاع ليتأكد مرة أخرى البحث عن جميع المبررات الواهية للاعتقال و الطابع الانتقائي و الانتقامي من المناضلين الكونفدراليين والكونفدرالية خاصة وليظهر للعيان المؤامرة التي تحاك في هذا الملف والهادفة إلى كبح  الأصوات الشريفة والمناضلة وعليه نعلن مايلي

1-    نعبر عن تضامننا مع الأخوين الصديق كبوري والمحجوب شنو الذين قررا  إضراب إنذاري    عن الطعام لمدة 24/ساعة يوم الثلاثاء 07/06/2011 مطالبين بإطلاق سراحهما فورا و تحميل المسؤولية لوزيري  الداخلية والعدل وعامل إقليم فكيك بشان تطورات الملف و لما ستؤول إليه الأوضاع بمدينة بوعرفة خاصة والجهة الشرقية

2-   خوض الإضراب العام  الجهوي يومي الأربعاء والخميس  15 و16 يونيو 2011 بالوظيفة العمومية والجماعات المحلية والقطاع الشبه العمومي و الخاص مع تنفيذ الأشكال النضالية التالية

يوم الأربعاء 15 يونيو 2011 وقفات احتجاجية محلية  أمام المحاكم بالجهة الشرقية على الساعة العاشرةو النصف صباحا 10H30

يوم الخميس16 يونيو 2011 تنظيم مسيرة احتجاجية  بمدينة بوعرفة.”يوم المحاكمة “.

3 – تنظيم لجنة المتابعة الجهوية  لندوة صحفية بمقر النقابة الوطنية للصحافة  بوجدة يوم الخميس 09 يونيو 2011 على الساعة السادسة والنصف 18h30

وعليه تدعو لجنة المتابعة كافة الاتحادات المحلية والمراكز الكونفدرالية للحضور المكثف للمجلس الجهوي الذي سينعقد يوم الأحد 12 يونيو بوجدة على الساعة العاشرة صباحا  وتدعو كافة الكونفدرالين   للرفع من وتيرة التعبئة وإنجاح هذه المحطات النضالية  والتأهب لخوض أشكال نضالية تصعيدية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.