المعطلون في ذكرى فاتح ماي يطاليون باسقاط النقابات المشاركة في الحوار الاجتماعي وينعتونهم بالخونة

آخر تحديث : الخميس 5 مايو 2011 - 11:16 مساءً
2011 05 01
2011 05 05

زايو سيتي – تحرير مصطفى الوردي – تصوير البوطيبي محند

احتفالات  فاتح ماي هذه السنة بزايو ، تميزت باستياء الجمعية الوطنية لحاملي الشهادات المعطلين  ، حيث خرجوا في مسيرة سلمية رفعوا من خلالها شعارات تضرب في النقابات التي شاركت في الحوار الأجتماعي وباعت ” الماتش ” ب ست مائة درهم ، في تناقض كبير مع الشعارات التي  يحملوها أثناء مشاركتهم  في مسيرات شباب 20 فبراير  في المطالبة برحيل الحكومة

كما رفعوا شعارات أخرى تبين بأن النقابات المشاركة في الحوار الاجتماعي أبناؤها يدرسون بالتعليم الخصوصي في الوقت الذي يتاجرون بأبناء الشعب لتحقيق مطالبهم من  خلال كثرة الاضرابات التي ساهمت في تخلف تلاميذ التعليم العمومي عن مقاعد الدراسة

وأعرب  المعطلون عن تضامنهم المطلق مع الطبقة العاملة ، وتضامنهم مع الحركة الثلاميذية  وطلبة  الكلية المتعددة التخصصات بسلوان لتحقيق مطالبهم المشروعة ، وأدانوا إقصائهم من الحوار الاجتماعي وتشبتهم بالوظيفة العمومية

وطالبوا باسقاط النقابات  والحكومة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقاتتعليقان

  • “اجمعوا راسكم “لقد بلغ السيل الزبى عيقتوا بزاف نحيدوا كل شيئ وتحكموا انتم هاد الشي اللي بغيتوا.؟

  • هناك انحياز واضح في الخبر للمعطلين
    المعطلون عبروا بسلوكهم الحيواني
    عن سذاجة وغباء وعداء مبالغ فيه تجاه إخوانهم
    وهذا ليس نضالا بل سعارلماذا التهجم على المناضلين هل يتحملون مسؤولية بطالتكم؟المناضلون أنفسهم عبروا عن عدم رضاهم بالاتفاق المهزلة
    لقد عبروا بسلوكهم هذا أنهم لا يستحقون حتى منصب سراح مساعدأين الوعي والتحضر ؟أين الشهادات