المغرب توصل بـ90 دبابة وينتظر 384 أخرى لمواجهة «البوليساريو»

آخر تحديث : الثلاثاء 15 مايو 2018 - 10:35 صباحًا
2018 05 14
2018 05 15

متابعة:

مباشرة بعد انتهاء مناورات “الأسد الإفريقي” التي يقودها الجيش الأمريكي إلى جانب الجيش المغربي بجنوب المملكة، تستعد الرباط لاستقبال دفعة جديدة من دبابات أمريكية متطورة.

الصفقة الجديدة من الدبابات الأمريكية من طراز “أبرامز”، كلّفت المغرب حوالي 10 ملايير سنتيم، حسب ما كشف عنه موقع أمريكي متخصص في الشؤون العسكرية. وبموجبها سيتوصل الجيش، في المجموع، بـ220 دبابة من هذا الطراز مزودة بتقنيات عسكرية متطورة، صالحة للمناطق ذات الجغرافية 
القاسية، كالصحراء المغربية.

الموقع الأمريكي “ديفانس وورلد” أفاد أن هذه الدبابات تنتمي إلى الجيل الثالث، وهي أكثر تطورا من الطائرات الحربية الأمريكية، مضيفا أنها تتناسب مع خطة المغرب الجديدة ومع المعدات الرئيسية
 للقوات المسلحة الملكية.

الخطة المغربية الأخيرة حسب محمد شقير، الخبير في الشؤون العسكرية، هي حماية حدوده البرية بمنطقة الصحراء، في ظل استمرار خطر المواجهة العسكرية المباشرة، بالإضافة إلى انخراطه في استراتيجية دولية للتصدي للإرهاب 
بمنطقة الساحل والصحراء.

وقال شقير لـ”أخبار اليوم”، إن الدلالة التي تحملها هذه الصفقة الجديدة، مباشرة بعد مناورات الأسد الإفريقي، تكمن في أن الولايات المتحدة الأمريكية تعتبر المغرب أحد أهم شركائها بشمال إفريقيا في مجال مكافحة الإرهاب بمنطقة الساحل والصحراء وخاصة بليبيا.

وبهذه الشحنة الجديدة، يكون المغرب قد حصل على 90 دبابة من هذا الطراز، في انتظار تسليمه باقي الدبابات التي تتميز بخاصيات عسكرية متطورة. إذ أنها مجهزة بتقنية الأشعة الحمراء (INFRAROUGE)، التي تمكنها من الرؤية في الليل وفي الظروف الجوية الصعبة، كما أن قوة تسديدها عالية الدقة وبعيدة المدى.

هذه الدبابات، استنادا إلى الباحث في الشؤون العسكرية، تصلح بالدرجة الأولى للعمليات الخاصة في المناطق الصحراوية، حيث يعطي المغرب حاليا، في ظل صراعه المستمر مع البوليساريو والجزائر، أهمية كبرى لهذا النوع من المعدات العسكرية.

وزاد شقير أن الجيش المغربي يعتمد بشكل أساسي على فرق المشاة والمدفعية، وبالتالي هو في حاجة إلى أسلحة من هذا النوع لحماية حدوده البرية مع الجزائر وموريتانيا، لافتا الانتباه إلى أن حرب الرمال التي خاضها المغرب في ستينيات القرن الماضي، كانت تدخل في هذا الإطار.

وتسلم المغرب سابقا الدفعة الأولى من دبابات “أبرامز” تتكون من 22 دبابة، ثم دفعة ثانية في حدود 20 دبابة، أما هذه الدفعة الجديدة فتتكون من 48 دبابة، أي 90 دبابة في المجموع، في انتظار وصول باقي الدبابات التي تدخل في الصفقة (220). ومن المرتقب أن تجمع المغرب بالولايات المتحدة الأمريكية صفقة جديدة، بموجبها سيحصل المغرب على 162 دبابة إضافية من نفس الطراز، ليصبح بذلك عدد مدرعات “أبرامز” في حظيرته في حدود 384 دبابة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.