مدير بنك بأحفير يختلس مليار و 200 مليون و يفر إلى أوروبا

آخر تحديث : الخميس 11 يناير 2018 - 1:28 مساءً
2018 01 10
2018 01 11

متابعة:

اهتزت اليوم مدينة أحفير على وقع فضيحة جديدة بطلها مدير أحد الفروع البنكية المغربية الكائنة بشارع محمد الخامس ، إثر اختلاسه مبالغ مالية مهمة بحوالي مليار و200 مليون سنتيم قبل أن يفر نحو الخارج عبر مطار وحدة أنجاد.

وكشفت مصادر أن لجنة مركزية تتواجد حاليا بالوكالة قصد البحث والتقصي في الملفات لتحديد الطريقة التي كان يلجأ إليها المدير من أجل الاستيلاء على الأموال.

و من المرجح تقول “الأحداث المغربية” أنه كان يستهدف حسابات الجالية المغربية المقيمة بالخارج، مستغلا غيابهم وخاصة أن مدينة أحفير توجد بها مالية مهمة في غياب معطيات رسمية.

يذكر أن المدير الهارب يبلغ من العمر حوالي 36 سنة و يتولى مهمة الوكالة منذ أربعة سنوات و ليست هذه المرة الأولى التي تعرف فيها المدينة اختلاسات مالية من هذا النوع طالت مؤسسات مالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقاتتعليقان

  • مايديها غير كريم ولازعيم .اللله يعطيه الصحة تبرع اولدي على ظهر القرزازة . مكان غير دس وجمع حتى جا زعطوك زعططهم.

  • الاخبار تقول انه فر عبر مطار وجدة من الذي سهل مامورية الفرار لا بد هناك من خطط لهاذ الفرار بهذا القدر من المال ولا شك ان له شركاء