القضاء البلجيكي يصادر عقارات بالمغرب في ملكية عائلة من الريف

آخر تحديث : الإثنين 11 أكتوبر 2021 - 10:43 صباحًا
2021 10 09
2021 10 11

يستعد القضاء البلجيكي لمصادرة عقارات في المغرب، تعود لأفراد عائلية مغربية معروفة في منطقة “بورجيرهوت” نواحي انتويربن، يتهمون بالاتجار في مخدر الكوكايين وتبيض الاموال.

ويواجه سبعة من أفراد العائلة المنحدرة من “منطقة الريف”، أحكاما تتراوح بين 4 سنوات و10 سنوات سجنا، وهي العقوبات التي طالب بها الادعاء العام، كما طالب بمصادرة عقارات تقدر قيمتها بمئات الآلاف اليوروهات، تم اقتنائها في شمال المغرب من عائدات الاتجار في الكوكايين.

وجرى توقيف المتهمون في عمليات مختلفة، وعثر بحوزتهم على مبالغ مالية كبيرة وسيارات فارهة، وعقارات في المغرب، لم يتمكنوا من تبرير مصادرها.

وتصف وسائل الإعلام البلجيكية، العائلة بأنها ضمن خمس عائلات سيئة السمعة في منطقة انتويربن، المعروفة بالاتجار في المخدرات، حيث بدأت التحقيقات حول نشاطها الاجرامي منذ سنة 2016، حسب ما علمته جريدة “دليل الريف”.

وتمكنت الشرطة من الوصول الى رسائل نصية مشفرة، والتصنت على مكالمات، تؤكد تورط أفراد هذه العائلة في عمليات تهريب والاتجار في الكوكايين على نطاق واسع، الا انها لم تتمكن من حجز اي كمية من هذا المخدر لدى المتهمين.

ويطالب المدعي العام بادانة زعيم هذه الشبكة “عزيز س” بعشر سنوات سجنا، وبـ 8 سنوات لأشقائه “خالد وسعيد وعبد القادر”، وتسع سنوات لعضو الشبكة “كريم م”، و5 سنوات لـ “نصر الدين ت” و اربع سنوات لـ “محمد ب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.