مهاجر مغربي يذبح زوجته من الوريد إلى الوريد وينتحر بإسبانيا

آخر تحديث : الأربعاء 15 سبتمبر 2021 - 3:35 مساءً
2021 09 14
2021 09 15

اهتزت بلدة “فيلاخويوزا” الواقعة بإقليم فلنسيان بإسبانيا أمس الإثنين على وقع جريمة قتل مروعة بطلها مهاجر مغربي، قام بذبح زوجته من الوريد إلى الوريد قبل أن ينتحر ملقيا نفسه من أعلى جسر في نهر ” أمادوريو” . وحسب مصادر إعلام محلية، فالمهاجر المغربي، يبلغ من العمر 52 سنة، توفي منتحرا، عند الساعة العاشرة من صباح أمس الاثنين، بعدما كان قد نحر زوجته البالغة من العمر 40 سنة، على خلفية شجار نشب بينهما، فيما كان أبناؤهما الثلاثة في المدرسة.

وفور علمه بالجريمة، دعا مجلس المدينة إلى الوقوف دقيقة صمت ظهر هذا الثلاثاء وثلاثة أيام حداد رسمي رفضًا لأحدث الجريمة البشعة التي هزت البلدة.

اجتمع مجلس المتحدثين باسم البلدية على وجه السرعة ، ووافق هذا الثلاثاء على الدعوة دقيقة صمت ظهرًا في ساحة بلازا دي لا جنرال ، والتي ستضم ، من بين آخرين ، رئيس البلدية ، أندرو فيردي ، ونائب مندوب الحكومة في أليكانتي ، أراسيلي بوبلادور.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.