“الاتحاد” و”البام” يخنقان سعيد الرحموني ويحرمانه من رئاسة المجلس الإقليمي

آخر تحديث : الأربعاء 15 سبتمبر 2021 - 3:36 مساءً
2021 09 14
2021 09 15

زايوسيتي

بعدما حرماه من رئاسة جماعة الناظور، يواصل حزبا الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والأصالة والمعاصرة نسج خيوط تعاونهما للإطاحة بسعيد الرحموني وحرمانه من ترأس المجلس الإقليمي لولاية ثانية.

وعقب الاتفاق على منح “الوردة” رئاسة جماعة الناظور، يتجه التحالف المذكور لمنح الأصالة والمعاصرة رئاسة المجلس الإقليمي، ليقطعا أي أمل للرحموني في العودة.

ولم يكتف تحالف “الاتحاد” و”البام” بحزبيهما، بل استطاعا استقطاب أحزاب أخرى من المحتمل نجاحها في انتخابات المجلس الإقليمي، ومنها الاستقلال والتقدم والاشتراكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.