هل هذه تسمى دولة التي اغلقت المدارس والمساجد ومنعت صلوات العيد بدعوى الخوف من انتشار الوباء في المقابل فتحت المسابح والشواطئ وفضاءات اللعب فبكل بساطة الدولة لاتريد ان يسلك ابناءها طريق العلم والدين بل تريد منهم ان يسلكو طريق التسكع والانحراف والرقص والغناء