طفل مغربي يطلق النار من بندقية على شقيقته في اسبانيا

آخر تحديث : السبت 31 يوليو 2021 - 4:15 مساءً
2021 07 30
2021 07 31

أصيبت فتاة صغيرة من أصل مغربي بجروح وصفت بالخطيرة، مساء أمس الخميس 29 يونيو، بعد تعرضها لإطلاق نار عن طريق الخطأ من قبل شقيقها البالغ من العمر سبع سنوات نواحي منطقة “مايوركا” في اسبانيا.

وأفادت مصادر متطابقة أن الطفلان كانا يلعبان بسلاح ناري، قبل أن تخرج منه رصاصة أصابت الفتاة، ليتم نقلها على وجه السرعة الى المستشفى.

وحسب ذات المصدر فان الاب كان يطلق النار من قبل وترك السلاح محشوا داخل المنزل، واخذه أبناءه للعيب به، قبل ان يقع الحادث.

وقد نقلت الفتاة المصابة الى المستشفى الجامعي “سان اسباسيس”، حيث أخضعت لعملية جراحية لإزالة شظايا الرصاصة، ليتم إحالتها على قسم طب الأطفال بعد استقرار حالتها الصحية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.