طبيب من وجدة يهاجم الدكتور الفايد ويصف نصائحه بـ”الإجرامية”

آخر تحديث : السبت 31 يوليو 2021 - 5:24 مساءً
2021 07 30
2021 07 31

هاجم الطبيب أحمد بوعبدلا، المتخصص في امراض القلب بمدينة وجدة، الدكتور الفايد بسبب نصائحه الموجهة لمرضى كوفيد واصفا اياها بالنصائح “الإجرامية”.

وقال الطبيب في تدوينة نشرها عبر حسابه بفايسبوك :”في إحدى تسجيلاته الأخيرة دعا المهندس محمد الفايد المصابين بمرض كوفيد 19 لممارسة الرياضة للتغلب على المرض”.

قبل أن يضيف :” وكعادته، وبجرأته المعروفة والتحدث في كل المواضيع الطبية مع بعد تكوينه عن هذا العلم، يكتفي بعرض تخيلاته دون الرجوع لأي سند علمي”.

وأوضح بوعبدلا بالقول :”وحتى لا يكون هناك ضحايا لهذا المشعوذ، أنبه إلى أن كل الجمعيات العالمة والمهتمة بأمراض القلب تدعو إلى الراحة وتجنب ممارسة الرياضة بعد الإصابة بالأمراض الفيروسية كالأنفلووانزا لأن أحتمال إصابة عضلة القلب وارد وأي نشاط رياضي قد يؤدي لتغيير نظم القلب والموت المفاجئ”.

وإشار الطبيب المختص في امراض القلب إلى أن ” دراسات علمية كثيرة تؤكد أن فيروس كوفيد 19 يتسبب في التهاب عظلة القلب وأثبتت ذلك فحوص الرنين المغناطيسي IRM أجريت لرياضيين أصيبوا بهذا الوباء. كما أن الحمى و نقص الأكسجين في الدم بسبب التهاب الرئتين يساهم في تغير نظم القلب وإمكان توقفه بعد أي مجهود”، يضيف المصدر.

وختم الطبيب تدوينته بالقول :”لذلك وجب الحذر والإنتباه لقول أهل الإختصاص وعدم الإلتفات لمثل هذه الأقوال”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

التعليقات3 تعليقات

  • الدكتور الفايد عالم ومختص موسوعي بامتياز وليس مشعودا.
    راجع يا دكتور القلب ما قلته عن سيدك الفايد.

  • ولماذا لا يتوقفوالرياضيون عن ممارسة الرياضة لقد رأينا ذلك مؤخرا في بطولة اوروبا وفي الالعاب الأولمبية بمجرد الحصول على نتاءج سلبية يشاركون في منافسات احترافية على اعلى مستوى

  • بعض الخبرات للمحافظة على صحة القلب.
    يمكن تجربة التدريب على فترات متفاوتة. نكتشف الطريقة الأقرب إلى القلب، سواءً كانت دفع معدل القلب إلى التقافز صعودًا وهبوطًا على جهاز المشي أو القيام بدفعات من تمارين البلايومتريكس.
    نتوقف للحظة لنذكّر أننفسنـا بأهدافنـا الصحية والفوائد التي سنحصدها من التمارين الرياضية المنتظمة. إن لم تكن صحة القلب ضمن قائمتنـا، فنضيفها إليها!
    لنجعل ممارسة الرياضة شأنًا اجتماعيًا مرة كل أسبوع، عن طريق التمرين بصحبة أحد الأصدقـاء أو الانضمام إلى نادٍ للمشي أو تجربة نشاط جديد.
    الطبيب لا يقضي الوقت في ممارسة الرياضة كما ينبغي؟ بل مشغول بجمع الأموال فقط في عيادته لا يصلي ولا يدعو ربـه ولا ولا … ربما حان الوقت للتعامل مع قلب المسألة. ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لا تحرق فقط السعرات الحرارية وتُشكل العضلات ولكن تحمي القلب أيضًا. على الطبيب أن يعرف المزيد عن الفوائد المتعلقة بصحة القلب التي تقدمها الرياضة.