إن رئيس الجمعية المغربية للعلوم الطبية والفيدرالية الوطنية للصحة وعضو اللجنة العلمية للتلقيح، لا يعترفـون بالحقـائق ، ولا يعـرفـون شيئـا عـن الـوبـاء ولا عـن اللقـاح كيفما كـان ، إن الوبـاء جنـد من جنـود الله لا يعـرفـه إلا هـو جل فـي عـلاه ، وهـو السميـع العليـم ، لا عفيف، ولا أي متحدث ولا لجنة من الخبراء ولا المنظمـة العالمية للصحـة ولا الدول المتقدمـة أو المتخلفـة تعـرفـه ، بل الكـل يتخبط خبط عشواء منـذ انتشـار الوبـاء…
اللهم ارفـع عنـا الوبـاء والبـلاء و الغبــاء…آميـن يارب العـالميـن.