دراسة تقطع الشك باليقين حول علاقة لقاح “أسترازينيكا” بالجلطات الدموية

آخر تحديث : الجمعة 30 يوليو 2021 - 11:01 صباحًا
2021 07 29
2021 07 30

أظهرت دراسة قادتها شركة أسترا زينيكا وتناولت لقاحها المضاد لفيروس كورونا أن المخاطر الإضافية من تكون جلطات دموية وانخفاض عدد الصفائح الدموية بعد الجرعة الأولى من اللقاح تكون ضئيلة وأنها لا تزيد بعد الجرعة الثانية.

وخلصت الدراسة التي نشرتها دورية لانسيت الطبية إلى أن المعدل التقديري للتجلط الدموي مع متلازمة نقص الصفائح بعد الجرعة الأولى بلغ 8.1 في المليون لدى من تلقوا الجرعة الأولى من اللقاح ولا يزيد المعدل بعد الجرعة الثانية.

وقالت الشركة إنه بعد الجرعة الثانية بلغ المعدل 2.3 في المليون، بالمقارنة مع المعدل لدى من لم يتلقوا اللقاح.

وشهد لقاح أسترازينيكا عدة انتكاسات منها تأخر الإنتاج وحالات نادرة من الآثار الجانبية الحادة مما دفع عدة دول إلى وقف استخدام اللقاح كما أجرت جهات تنظيمية تحقيقات في الأمر.

وجاءت النتائج التي ظهرت أمس الأربعاء بعد تقييم حالات مسجلة حتى 30 أبريل على أن تكون الإصابة قد وقعت خلال 14 يوما من تلقي الجرعة الأولى أو الثانية من اللقاح، استنادا إلى قاعدة بيانات أسترا زينيكا العالمية للسلامة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.