بعد ستة سنوات لم تنخفظ اسعار الادوية لا البرلمان ولا البرلمانيين ولا الحكومة تحمي المغاربة بمقارنة بسيطة مع دولة اسبانيا حيث الدخل الفردي يتحاوزنا بكثير نفس الادوية نشتريها بضعف ثمنها مقارنة باسبانيا اما لجن تقصي الحقائق فلنا سوابق كثيرة كتقرير المحروقات وتقرير التقاعد وتقارير اخرى لم تظهر الى يومنا هذا لا يغير واقع الحال ويستمر استغلال المواطن البسيط بمسميات مختلفة