البرلمانية مريم وحساة توجه سؤالا كتابيا لوزير الخارجية حول مقتل مغربي في إسبانيا

آخر تحديث : الأربعاء 16 يونيو 2021 - 6:13 مساءً
2021 06 16
2021 06 16

وجهت البرلمانية مريم وحساة عن الفريق النيابي للأصالة والمعاصرة، سؤالا كتابيا لوزير الخارجية المغربي، ناصر بوريطة، بشأن ملابسات مقتل المواطن المغربي يونس بلال بمنطقة مورسيا بإسبانيا، يوم الأحد الأخير.

وقالت مريم وحساة في سؤالها، مستحضرة سياق الأزمة المغربية الإسبانية، بأن المواطن المغربي المذكور تعرض لجريمة قتل عنصرية كاملة الأركان وبدم بارد، لا لشيء سوى لكونه مغربي.

وأضافت البرلمانية نفسها، أن العديد من المنابر الإعلامية المحلية الإسبانية، فضلا عن شهادات شهود العيان، قد أكدت الدوافع العنصرية الصرفة لارتكاب هذه الجريمة، حيث كان الجاني قد وجه عبارات عنصرية للضحية من قبيل أن ” كل المورو يجب أن يموتوا”، قبل أن يتوجه لمنزله بغرض جلب السلاح الناري الذي ارتكب به الجريمة.

وبناء على هذه المعطيات، وجهت البرلمانية أسئلة لوزير الخارجية لتحديد ظروف وملابسات مقتل المواطن المغربي يونس بلال بمنطقة مورسيا في إسبانيا، وما هي التدابير العاجلة المتخذة لإعادة جثمان الفقيد إلى أرض الوطن؟و ما هي التدابير والإجراءات المتخذة لحماية أفراد الجالية المغربية من تصاعد حدة العنصرية تجاههم بالجارة الشمالية؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.