إصابة 20 عنصرا من الحرس الإسباني في مواجهات عنيفة على تخوم مليلية المحتلة

آخر تحديث : الأربعاء 16 يونيو 2021 - 10:44 صباحًا
2021 06 15
2021 06 16

قالت الحكومة المحلية بمدينة مليلية المحتلة، اليوم الثلاثاء 15 يونيو، أن 20 عنصرا من الحرس المدني الإسباني تعرضوا لإصابات متفاوتة الخطورة، خلال تدخلات لمنع اقتحام حدود مدينة مليلية من من طرف 150 مهاجرا سريا، جلهم ينحدرون من دول جنوب صحراء إفريقيا.

وحسب ما نقله موقع “الصحيفة” عن مصادر إعلامية محلية بمليلية، فإن محاولة الاقتحام حدثت في الساعات الأولى من صباح اليوم الثلاثاء، عندما حاول 150 مهاجرا بشكل مفاجئ وجماعي اقتحام حدود مليلية من الجهة البحرية، الأمر الذي أدى إلى حدوث مواجهات عنيفة بين المهاجرين والحرس الإسباني.

وأضافت ذات المصادر، أنه بتنسيق مع القوات الأمنية المغربية، تم إحباط محاولة الاقتحام الجماعي الذي نفذه هؤلاء المهاجرون، إلا أن ذلك كان بعد إصابة 20 عنصرا أمنيا، جراء قيام المهاجرين برشق عناصر الحرس المدني بالحجارة، في حين تم التصدي لهم بخراطيم المياه.

وتُعتبر محاولة الاقتحام هذه هي الأكبر من نوعها في الأسابيع الأخيرة، بعد محاولات الاقتحام المتفرقة التي شهدتها مليلية إبان اشتداد الأزمة الديبلوماسية مع المغرب، بسبب استقبال إسبانيا لزعيم البوليساريو إبراهيم غالي، ومحاولة الاقتحام الكبيرة التي قام بها الآلاف من المهاجرين لمدينة سبتة المحتلة في بداية يونيو الجاري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.