“فجأة أصبح كل شيء مظلما”.. صياد أميركي يروي قصة نجاته بعدما ابتلعه الحوت

آخر تحديث : الإثنين 14 يونيو 2021 - 12:13 صباحًا
2021 06 13
2021 06 14

قال صياد كركند إن حوتا ابتلعه بشكل كامل، قبالة سواحل ولاية ماساتشوستس الأميركية، الجمعة، إلا أنه تمكن من الخروج على قيد الحياة من فمه.

وقال مايكل باكارد (56 عاما) إنه تمكن من الخروج بإصابات كانت طفيفة.

وقال باكارد في مقابلة تلفزيونية مع شبكة “CBS” إنه كان على عمق نحو 14 مترا عندما ابتلعه الحوت قبالة سواحل بلدة بروفينستاون.

وفي بداية الأمر، اعتقد باكارد أن سمكة قرش كانت تحاول ابتلاعه، إلا أنه أدرك خطأه عندما لم يشعر بوجود أسنان للكائن الذي ابتلعه أو أي ألم.

وأضاف “شعرت فجأة بهذا النتوء الكبير، وكل شيء أصبح مظلما”.

وقال باكارد في منشور شاركه على فيسبوك، الجمعة، إن “حوتا أحدبا حاول أن يأكلني”.

وتابع “كنت في فمه المغلق لنحو 30 أو 40 ثانية، قبل أن يصعد إلى سطح الماء ويبصقني”.

وأوضح “لدي كدمات شديدة ولكن ليس لدي أي عظام مكسورة”.

وتمكن باكارد من التنفس بشكل طبيعي خلال وجوده في جوف الحوت بفضل إسطوانة الأوكسجين التي كان يحملها، وفقا لما نقلت “أسوشييتد برس”.

ووفقا لخبير الحيتان في مركز دراسات بروفينستاون، تشارلز مايو، فإن هذا النوع من المواجهات ما بين الإنسان والحيتان يعتبر أمرا نادرا.

ولفت مايو إلى أن الحوت الأحدب ليس عدوانيا، ويرجح أن تكون المواجهة هذه قد حصلت بشكل عرضي، خلال محاولة الحوت تناول الأسماك في العمق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.