فعاليات في إسبانيا “تتوسل” المغرب التراجع عن إقصاء موانئ البلاد من عملية العبور

آخر تحديث : الأربعاء 9 يونيو 2021 - 9:57 صباحًا
2021 06 07
2021 06 09

وقع قرار المغرب باستثناء موانئ اسبانيا من عملية العبور؛ كان قاسيا جدا داخل دوائر القرار والاوساط المهنية في الجارة الشمالية للمملكة؛ حيث رسمت مختلف هذه لفعاليات صورة سوداوية لآثار القرار المغربي على الاقتصاد الاسباني.

وصدرت ابرز ردود الفعل الرسمية؛ عن عمدة مدينة الجزيرة الخضراء؛ خوسي إغناسيو لاندلوس؛ الذي وصف القرار المغربي بإقصاء الموانئ الاسبانية من عملية العبور، بـ”الكارثي” مؤكدا أنه سيكون له تأثير سلبي كبير جدا.

واضاف لاندلوس؛ ان القرار سيؤثر على الآلاف من الوظائف في جنوب إسبانيا، وستتأثر به العديد من القطاعات،كشركات الشحن،ووكالات الأسفار والفنادق والمطاعم ومحطات الوقود.

وأعرب المسؤول الاسباني؛ عن أمله في أن يعيد المغرب النظر في هذا القرار.ومن المرتقب أن يتسبب القرار في خسائر فادحة.

كما طالب اتحاد الخدمات (FSC) في نقابة اللجان العمالية الإسبانية CCOO؛ من جهته إسبانيا والاتحاد الأوروبي التوسط لدى السلطات المغربية ، لأن الأمر يتعلق بقضايا متعلقة بالسياسة الدولية وليست متعلقة بالصحة العامة.

وطالب الاتحاد من حكومة إسبانيا مواصلة وتكثيف الجهود ، مع الاتحاد الأوروبي ، للحفاظ على عملية العبور 2021 عبر الموانئ الإسبانية ، وأعرب عن أسفه لـ “القرار المؤسف” الذي اتخذه المغرب.

و أشارت إلى أن مئات الشركات معرضة للخطر ، و يتعلق الأمر بشركات الشحن ، و الركاب ، وسلطات الموانئ ، ووكالات الشحن ، والرحلات ، والنقل الطرقي ، والمراسي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.