البرلمان الأوروبي يناقش ويصوت الخميس المقبل على مشروع توصية بشأن استغلال المغرب للأطفال في أزمته مع اسبانيا

آخر تحديث : الإثنين 7 يونيو 2021 - 2:43 مساءً
2021 06 06
2021 06 07

سيناقش البرلمان الأوروبي الأسبوع المقبل ويصوت على قرار بشأن الانتهاك المحتمل لاتفاقية الأمم المتحدة لحقوق الطفل واستخدام المغرب للقصر في أزمة الهجرة لسبتة.

وسيحقق أعضاء البرلمان في مدى انتهاك المغرب لاتفاقيات حقوق الطفل بعد ما وصل الآلاف من الأطفال المغاربة نحو سبتة المحتلة في عز الأزمة الدبلوماسية الأخيرة بين المغرب واسبانيا.

وصوت مكتب البرلمان الأوربي في اجتماعه الأخير بالإجماع، على مشروع توصية ستقدم خلال جلسة عمومية ستعقد يوم الخميس المقبل، بستراسبورغ، تتضمن إدانة صريحة ومباشرة للمغرب بخصوص المسؤولية عن الهجرة التي شهدتها سبتة المحتلة.

وسبق لمنظمة العفو الدولية أن اتهمت المغرب باستخدام المهاجرين غير الشرعيين، وطالبي اللجوء، في لعبة سياسية على خلفية الأزمة الدبلوماسية القائمة بين الرباط ومدريد.

وأكدت المنظمة في بيان لها نشر على موقعها الإلكتروني يوم 23 ماي الماضي، أن 8000 شخص، من بينهم 2000 قاصر غير مصحوبين بذويهم، وصلوا إلى سبتة، سباحة أو سيرا على الأقدام في الفترة ما بين 17 و 18 ماي الجاري.

وترجح المنظمة أن تكون السلطات المغربية قد استخدمت ورقة المهاجرين أو طالبي اللجوء في سياق أزمتها الدبلوماسية مع إسبانيا، على خلفية استقبال هذه الأخيرة لزعيم جبهة البوليساريو، إبراهيم غالي، في الـ 18 أبريل الماضي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.