حزب إسباني متطرف يتعجل طرد القاصرين المغاربة من سبتة ويتهم حكومة بلاده بالتهاون

آخر تحديث : الثلاثاء 11 مايو 2021 - 11:26 مساءً
2021 05 11
2021 05 11

اتهم حزب فوكس اليميني المتشدد في سبتة، الحكومة الإسبانية بالتقصير والتهاون وعدم اتخاذ إجراءات لبدء عملية ترحيل القاصرين المغاربة غير المصحوبين بذويهم إلى المغرب.

وتساءلت تيريزا لوبيز، البرلمانية عن حزب فوكس اليميني المتطرف، عن عدد التقارير التي تم إعدادها من طرف وفود الحكومة، للشروع في عملية الترحيل، مؤكدة وجود نقص في الإجراءات التي تتخذها الحكومة المركزية بهذا الخصوص.

وبحسبها فإن الحكومة الإسبانية لم “تمتثل لاتفاقها مع المغرب حول إعادة القاصرين غير المصحوبين بذويهم “. مضيفة أن سبتة ومناطق الحكم الذاتي الأخرى تشهد زيادة في عدد الوافدين من هذه الفئة، “لكن الحكومة لا تتخذ أي إجراء لإعادتهم إلى عائلاتهم”.‎

وأضاف الحزب الإسباني المتطرف أن حكومة مدريد مهملة في الوفاء بالتزاماتها ،. ومع ذلك ، يؤكد أن فوكس سيواصل العمل من أجل التطبيق الفعال للاتفاقية وبالتالي إعادة القصر إلى بلدهم.

ويشتهر حزب “فوكس” اليميني المتطرف، الذي حقق صعودا كبيرا خلال الانتخابات الاسبانية لسنة 2019، بنزعته العنصرية اتجاه المغرب بشكل خاص والمهاجرين عموما، تتجلى من خلال التصريحات التي تصدر عن قيادييه وكذا المواقف المثيرة للجدل التي يتخذها ممثلوه في المجالس المنتخبة في البلديات الاسبانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.