مذيع صيني يسخر من تناول الإعلام الغربي لقصة الصاروخ التائه (فيديو)

آخر تحديث : الإثنين 10 مايو 2021 - 7:05 مساءً
2021 05 09
2021 05 10

نشر الإعلامي الصيني لي قانغ مقطع فيديو عبر تويتر سخر فيه من تضخيم الإعلام الغربي لقصة الصاروخ الصيني الشارد والذي تفكك أخيرًا فوق المحيط الهندي بعد تكهنات استمرت أيامًا وأثارت قلقًا للعامة.

طارحًا بعض الأسئلة قبل أن يجيب عليها “هل يشكل حطام الصاروخ الصيني (لونغ مارش 5 بي) الذي أطلق يوم 29 من أبريل الماضي خطرًا على المناطق المأهولة بالسكان فعلًا؟ متى وأين سيسقط؟ لماذا تحمس الإعلام الغربي في تضخيم خبر الصاروخ الشارد؟”.

وبدأ قانغ الفيديو قائلًا “في دعاية الإعلام الغربي يدور حطام الصاروخ الصيني بسرعة 27 ألف كيلومتر في الساعة وهو من أكبر قطع الحطام الفضائي غير المتحكم فيها ولا يعرف مكان سقوطه.. يالها من مبالغة”.

وتابع “في الحقيقة تم حساب مسار رحلة حطام الصاروخ الصيني بعناية فائقة وعادة ما تكون نقطة هبوطه في مقبرة المركبات الفضائية المعروفة باسم المنطقة غير المأهولة في جنوب المحيط الهادئ”.

وأوضح قانغ “بالنسبة إلى الذين يمتلكون معرفة عامة عن إطلاق الصاروخ الحامل، من المعروف أنه هناك حطام للصاروخ بعد إتمام مهمة الإرسال سيعود إلى الأرض سواء أكان الصاروخ صينيًا أو أمريكيًا أو روسيًا أو يابانيًا أو أوربيًا”.

وأضاف “منذ إطلاق البشرية أول صاروخ قبل أكثر من 60 عامًا لم تحدث أية حالة من إصابة بين الناس بحطام الصاروخ”.

وتابع “حطام الصاروخ الصيني لونغ مارش 5 بي الذي يهبط الآن وزنه غير كبير وسيستمر وزنه في التناقص بعد إطلاق الوقود المتبقي والغازات عالية الضغط فيه إضافة إلى ذلك هذا الحطام رقيق الجلد مصنوع من سبائك الألومنيوم سيحترق بسهولة في الغلاف الجوي ما يشكل خطرًا بعيدًا للغاية على الناس”.

واستطرد “أود أن أقول لكم إن التضخيم الإعلامي الغربي لحطام الصاروخ الصيني قد حوّل أنظار الناس بعيدًا عن القيمة الحقيقية لإطلاق الصاروخ لونغ مارش 5 بي الذي يبلغ طوله 53.7 مترًا وتبلغ كتلة الإقلاع نحو 838 طن، والقدرة الاستيعابية للمدار القريب من الأرض أكثر من 22 طنًا”.

واختتم قانغ بالقول “رمز نجاح مهمة الإطلاق في 29 من الشهر الماضي هي أن الصين قد دخلت مرحلة التنفيذ لبناء المحطة الفضائية (سي إس إس) “.

ووفق “الجزيرة” أعلنت الصين أن بقايا أكبر صاروخ صيني سقطت في المحيط الهندي اليوم الأحد وأن معظم مكوناته دُمرت فور دخوله الغلاف الجوي لتنهي بذلك تكهنات استمرت أياما بشأن موقع سقوط الحطام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.