الدرك الملكي بزايو يسترجع 150 رأساً من الماشية المسروقة

آخر تحديث : الخميس 22 أبريل 2021 - 11:50 مساءً
2021 04 21
2021 04 22
الدرك الملكي بزايو يسترجع 150 رأساً من الماشية المسروقة
صورة تعبيرية

زايو سيتي/ عبد الجليل بكوري

تمكنت عناصر الدرك الملكي التابعة لسرية زايو، صباح أمس الثلاثاء، من إحباط محاولة لسرقة عدد كبير من قطيع الماشية، بدوار أولاد “بزاير”، التابع للنفوذ الترابي لجماعة أولاد ستوت، في حين يجري البحث حاليا من أجل تحديد هوية المجرمين.

وبحسب معلومات تحصل عليها الموقع، فإن عناصر العصابة الإجرامية أحدثت ثقبا بأحد الإسطبلات بالدوار المذكور، بعد منتصف ليل الاثنين، لتخرج منه 160 رأسا من الماشية، حيث تم اقتيادها بهدف السرقة.

صاحب الماشية وبعد سماعه لضجيج غير عادي بالقرب من منزله الواقع بالقرب من الإسطبل سارع للخروج ليتفاجأ بأن الزريبة خاوية، ما حدا به إلى إخبار رجال الدرك والساكنة المجاورة في حدود الساعة الثالثة صباحا من الثلاثاء.

رجال الدرك قاموا بحملة واسعة لتمشيط المنطقة، كما أن عددا من السكان خرجوا في عمليات بحث عن مسار الأغنام المسروقة. وفي حدود الساعة الثامنة صباحا من نفس اليوم، تمكن رجال الدرك من وضع يدهم على 150 رأسا من الماشية، بينما تمت سرقة 10 رؤوس. دون أن يتم إلقاء القبض على المجرمين الذين فروا بعد إحساسهم بأن هناك تحركات ترصدهم.

وعمل الدرك على إرجاع الأغنام التي تم العثور عليها لصاحبها، فيما تم فتح تحقيق في الواقعة لتحديد ملابسات هذه القضية والعثور على الخيوط التي ستؤدي إلى التعرف على المجرمين ووضع اليد عليهم.

وتجدر الإشارة إلى أن ظاهرة سرقة المواشي تتزايد مع قرب حلول عيد الأضحى، حيث تنشط عصابة “الفراقشية” لسرقة الفلاحين، وهو ما يدعو لأخذ الحيطة والحذر، بإحكام المراقبة على الإسطبلات وأماكن المواشي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.